أمر إسماعيل الشيخ وكيل أولة نيابة مدينة نصر بحبس شبكة دعارة تقودها ربة منزل ونجلها 4 أيام على ذمة التحقيق

كشفت تحقيقات النيابة التى باشرها اسماعيل الشيخ بسكرتارية على متولى أن المتهمة الأولى استعانت بنجلها فى تحويل شقتها الى وكر دعارة تستقطب فيها راغبى المتعة

وتبين من التحقيقات أن من بين افراد شبكة الدعارة رجل وزوجته حيث عرضها على راغبى المتعة مقابل الحصول على أموال واعترف راغب متعة تم القبض عليه داخل الشقة على المتهمين، مؤكدا أنه دفع 300 جنيه مقابل ممارسة الجنس فى الساعة وأمرت النيابة بإخلاء سبيله.

وردت معلومات للعقيد أحمد حشاد، رئيس قسم التحريات بمباحث الآداب بالقاهرة، تفيد قيام "آمال.ج" ربة منزل بإدارة شقة بعمارات صقر قريش فى دائرة قسم أول مدينة نصر للأعمال المنافية للآداب واستقطاب النسوة الساقطات، وعرضهن على راغبى المتعة الحرام مقابل 300 جنيه فى الساعة الواحدة، وتبين أن المتهمة تستعين بنجلها "رامى م" فى أعمال الدعارة.

وبإخطار اللواء هشام العراقى مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، كلف اللواء وائل جبريل، مدير مباحث الآداب، والعميد محمد الشربينى رئيس قسم المعلومات، والعقيد أحمد حشاد، رئيس قسم التحريات بسرعة ضبط أعضاء الشبكة فى حالة تلبس.

وعقب تقنين الإجراءات، واستصدار إذن من النيابة العامة، انتقلت قوة أمنية وتم ضبط المتهمة ونجلها، وكل من "إبراهيم.م"، قواد وزوجته شرين على، وأيمن نصر قواد، سحر حمدى، أحمد صبري، راغب متعة، وتم ضبط 9 هواتف محمولة، 960 جنيه، وبمواجهة المتهمين أمام اللواء وائل جبريل، مدير مباحث الآداب، اعترفوا بارتكاب الواقعة.