قال محمود عثمان، محامي إسلام جاويش، إنه تم الإفراج عن موكلي من سرايا نيابة مدينة نصر أول.

وأشار المحامي، إلى أن موكله وجهت إليه تهم نشر محتوى على موقع الورقة بدون ترخيص، وهو ما نفاه «جاويش»، وأكد أن الموقع حاصل على تصريح من 11 فبراير 2014، من جهات تنمية التجارة الداخلية، وهو التصريح الذي يعمل طبقا له حتى الآن.

وأوضح أن النيابة، لم تسأل عن أعماله الفنية أو رسمه للكاريكاتير، وما تردد عن احتجازه بسبب رسوماته، كانت أسئلة شفوية خارج إطار التحقيق، أثناء تحرير المحضر من قبل جهات الداخلية، لافتا إلى أن قضية «جاويش» أسرع قضية تولاها خلال العامين الماضيين.