قضت المحكمة العسكرية، المنعقدة بطرة، بالسجن المشدد 5 سنوات لـ 81 متهما، والسجن 7 سنوات لمتهم واحد، فى قضية محاولة اغتيال الرئيس السيسى، وولى عهد السعودية السابق، الأمير محمد بن نايف، فى القضية 148.

كما قضت المحكمة، بالسجن المشدد 3 سنوات لـ 117 متهما، وانقضاء الدعوى لمتهم لوفاته، فى القضية.

ونسبت النيابة للمتهمين، اتهامات باغتيال 3 قضاة بالعريش فى سيارة ميكروباص، واستهداف مقر إقامة القضاة المشرفين على الانتخابات البرلمانية بمحافظة شمال سيناء بأحد الفنادق، والتى أسفر عنها مقتل قاضيين و4 أفراد شرطة ومواطن.

كما وجهت للمتهمين، رصد واستهداف الكتيبة 101 بشمال سيناء بقذائف الهاون عدة مرات، وزرع عبوات ناسفة بطريق مطار العريش استهدفت مدرعات القوات المسلحة والشرطة أثناء مرورها بالطريق، واستهداف كل من قسم ثالث العريش باستخدام سيارة مفخخة قادها الانتحارى أحمد حسن إبراهيم منصور، وإدارة قوات أمن العريش بسيارة مفخخة، ومبنى الحماية المدنية، وشركة الكهرباء بالعريش، وسرقة ما بهما من منقولا.