بدأت، منذ قليل، محكمة جنايات القاهرة الاقتصادية، برئاسة المستشار عبد الناصر أبو سحلى، وعضوية المستشارين عمرو صبرى ومحمد الشنداولى، نظر أولى جلسات محاكمة أصحاب شركة "مركس ماركيتس"، المتهمين بتوظيف أموال المواطنين.

وحضر عدد من أهالى المتهمين وهيئة الدفاع عنهم، ومجموعة كبيرة من المواطنين المجنى عليهم فى الواقعة، وفى الوقت ذاته عقدت المحكمة جلسة داخل غرفة المداولة.

وكشفت التحقيقات التى باشرتها النيابة، عن بدء كل من "خ.ع"، و"ى.ا" فلسطينى الجنسية، و"ن.إ" زوجة الأول "مصرية"، و"ك.ى"، نشاط الشركة منذ عام 2012، وتلقوا أموالاً من المودعين لتوظيفها فى مجال الفوركس، إلا أنهم توقفوا عن سداد الأرباح منذ بداية العام 2015، مما دفع المودعين للجوء للقضاء، وتقدم 200 من المجنى عليهم ببلاغات إلى النيابة المختصة، حملت رقم 941 لسنة 2015 جنايات مالية.

وتبين استيلاء المتهمين الأربعة على ما يعادل 100 مليون جنيه مصرى من الضحايا، وبناءً عليه أصدرت النيابة أمرًا بضبط وإحضار المتهمين، وأمرت بحبسهم لحين انتهاء التحقيقات.

يذكر أن الدائرة الثانية جنايات القاهرة الاقتصادية، أيدت سابقًا قرار منع أصحاب شركة توظيف الأموال فى مجال الفوركس من التصرف فى أموالهم، الصادر من النائب العام المستشار نبيل صادق.