جدد قاضى المعارضات بمحكمة جنوب القاهرة، المنعقدة بزينهم، اليوم الاثنين، حبس المتهم بقتل جده لسرقة 6 آلاف جنيه وأشعل النيران فى الشقة لإخفاء معالم جريمته 15 يوما على ذمة التحقيقات.

وكان اللواء هشام العراقى مدير مباحث العاصمة، قد تلقى إخطارا من قسم شرطة الدرب الأحمر، بنشوب حريق بشقة كائنة بالطابق الثانى 10 درب القصرـ المغربلين.

كانت قوات الحماية المدنية بإشراف اللواء جمال حلاوة، مساعد وزير الداخلية للحماية المدنية بالقاهرة، تمكنت من إخماد الحريق وعثر على جثة صاحب مقهى 80 سنة متفحمة.

وتبين من التحريات التى قادها العميد عصام العزب رئيس مباحث قطاع غرب القاهرة أن "حفيد المجنى عليه" وراء ارتكاب الجريمة، حيث تمكن الرائد خالد سيف الإسلام رئيس مباحث القسم من ضبطه

واعترف امام اللواء عبدالعزيز خضر مدير المباحث الجنائية بالقاهرة بارتكاب الجريمة، وقرر بأنه نظرا لمروره بضائقة مالية خطط على التخلص من المجنى عليه والاستيلاء على ما بحوزته من مبالغ مالية، وتنفيذا لذلك استغل تواجد المجنى عليه بمفرده بمسكنه ودخل المسكن باستخدام نسخة من المفتاح كانت بحوزته، وقام بخنق المجنى عليه بيده حتى تأكد من وفاته واستولى على 6000 جنيه ثم قاما بإشعال النيران بالشقة باستخدام قداحة وفر هاربا تم بإرشاده ضبط المبلغ المالى المستولى عليه بمسكنه.