انهار منزل مكون من طابقين وسط مدينة سوهاج، ومشيد ‏بالطوب اللبن، ومسقوف بالجريد والعروق الخشبية وأفلاق النخيل، وغير مأهول بالسكان جزئياً، دون حدوث خسائر بالأرواح.

وكان اللواء أحمد أبو الفتوح مساعد الوزير مدير أمن سوهاج قد تلقى بلاغا من قسم أول سوهاج يفيد بحدوث انهيار جزئى بمنزل بدائرة القسم.

وبالإنتقال والفحص تبين من التحريات التى أشرف عليها العميد ،خالد الشاذلى، مدير إدارة المباحث الجنائية، وقادها العميد مؤمن ماجد، رئيس مباحث المديرية، والرائد أحمد المولد، رئيس مباحث قسم أول سوهاج انهيار أحد الحوائط بمنزل بحارة "بلتك" المتفرع من شارع النقراشى، وهو مكون من طابقين ومشيد ‏بالطوب اللبن ومسقوف بالجريد والعروق الخشبية وأفلاق النخيل " غير مأهول بالسكان" وذلك لقدم المنزل وتهالكه ‏ملك ورثة محمد على الدين أمين الشريف، وتم إخطار حى غرب سوهاج والذى قام بإزالة باقى حوائط المنزل، ولم ينتج عن ذلك ثمة إصابات أو وفيات.

وبسؤال أحد ورثة مالك العقار محمد أبو الفتوح عبد المحسن على أمين خزينة بالجمعية التعاونية الزراعية، أيد ما جاء بالفحص، ونفى الشبهة الجنائية، وتم تعيين الخدمات الأمنية اللازمة لملاحظة الحالة بالمنطقة، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 415 إدارى القسم لسنة 2016‏.