تنظر دائرة جنح دار السلام بمحكمة جنح المعادى، أولى جلسات محاكمة إكرامى الصباغ، رئيس مجلس إدارة شركة "أونست"، فى إحدى القضايا المتهم فيها بالنصب على المواطنين.

تعود تفاصيل الواقعة لإعلان شركة "أونست" عن فتح باب الحجز لعدد من الشاليهات فى مشاريع عقارية تملكها بالساحل الشمالى، وتقدم المواطنون بطلبات للحجز وسددوا خلالها أموالاً حسب الاتفاق، ومنحتهم الشركة إيصالات استلام المقدم، وحددت موعدا للتسليم، إلا إنها خالفت شروط التعاقد ولم تسلمهم شيئًا.

يذكر أن 32 مواطنا من المجنى عليهم تقدموا ببلاغات للنيابة العامة، يتهمون فيها إكرامى الصباغ بالنصب عليهم، وكانت النيابة العامة قد أمرت رئيس شركة "أونست" للتطوير العقارى وتسويق المشروعات، لاتهامه بالنصب على المواطنين 4 أيام على ذمة التحقيقات، عقب إنكاره ارتكاب الواقعة، ثم جددت حبسه 15 يوما، وتمت إحالة أوراقه إلى محكمة الجنح لبدء محاكمته.