أحبط ضباط مكتب مُكافحة مُخدرات بلبيس بالشرقية، اليوم الجمعة، ممحاولة ترويج كمية من جوهر "الحشيش" المُخدر، تم ضبطها بحوزة عاطل؛ قبل ترويجها على عملائه بقرية "الزوامل" التابعة لدائرة مركز شرطة بلبيس، خلال احتفالات رأس السنة.

وتلقى اللواء عبدالله خليفة، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود معلومات سرية لمكتب مُكافحة المُخدرات بمدينة بلبيس، مفاداها قيام عاطل بجلب كمية من جوهر "الحشيش" المُخدر، استعدادًا لترويجها على عملائه بقرية "الزوامل" خلال احتفالات رأس السنة.

وفور التأكد من صحة المعلومات، وباستصدار إذن النيابة العامة، تم ضبط "سعيد.م.ع" وشهرته "بعزق" 44 سنة، عاطل، مُقيم بقرية "الزوامل" التابعة لدائرة مركز بلبيس، وبحوزته 78 طربة لجوهر "الحشيش" المُخدر، تزن 15 كيلو جرامًا، وسلاح ناري و8 طلقات لذات العيار، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 57581 جنايات بلبيس لسنة 2018.