تنظر محكمة القضاء الإداري في الإسكندرية، الدائرة الأولى برئاسة المستشار الدكتور محمد عبدالوهاب خفاجي، غداً الاثنين، 4 دعاوى أقامها أربعة عائلات بقرية «الرزيمات» بالبحيرة، «توفى أبناءهم فى ليبيا»، طالبوا فيها الحكومة بصرف معاش استثنائي شهري لهم، لا يقل عن 1500 جنيه شهرياً، أسوة بالشهداء السابقين وكذا تعويضهم بمبلغ مائة ألف جنيه عن كل شهيد.

وقال أهالي الأسر الأربعة في دعواهم، إن أبنائهم قد استشهدوا 20 فبراير 2015 أثناء الحادث الإرهابي الغاشم بالأراضي الليبية المعروف بـ«تفجيرات القبة»، دون أن تعوضهم الحكومة مثل نظرائهم الشهداء في عمليات إرهابية داخل البلاد.

وأضافت الدعاوى، أنه تم تسليم الجثامين الأربعة بمنفذ السلوم البري بحضور محافظ مطروح، وحضر جنازتهم المهيبة محافظ البحيرة، والقيادات التنفيذية بالمحافظة، وأنهم انتظروا من الحكومة أن تصرف لهم معاشا شهريا وتعويض عن فقد فلذات أكبادهم خاصة، وأنهم من كبار السن ومرضى، ولكن دون جدوى.