نجح رجال مباحث القاهرة، فى القبض على خفير و3 من أشقائه ووالدهم، وراء تركيب محبس على ماسورة خط أنابيب البترول بطريق مصر الإسماعيلية، بقصد سرقة المواد البترولية، فتم ضبطهم وإحالتهم للنيابة التى تولت التحقيق.

 

تلقى رجال مباحث قسم شرطة الشروق، بلاغا من كلا من "محمد س م" 46 سنة، مراقب أمن خطوط أنابيب البترول بطريق مصر الإسماعيلية الصحراوى، و"رمضان س ر" 49 سنة، سكرتير بمدرسة الضابعة والمتعاقد مع شركة أنابيب البترول لحراسة خطوط البترول بمدينتى "بدر والشروق"، بإكتشافهما تركيب محبس علي ماسورة خط  أنابيب البترول حراستهما بجوار طريق مصر الإسماعيلية الصحراوى بقصد سرقة المواد البترولية ولم يتهما أو يشتبها في أحد بإرتكاب الواقعة.

 

ومن خلال الفحص تبين وجود محبس بقطر 2 بوصة ممتد بخرطوم طوله حوالي 10 أمتار يؤدي إلي قطعة أرض فضاء يحيطها سور من الطوب الأبيض ببوابة حديدية تسمح بدخول السيارات كبيرة الحجم، وبإجراء التحريات أمكن التوصل إلى أن قطعة الأرض حيازة "محمد إ ح" 24 سنة، خفير، بالإشتراك مع والده وثلاثة من أشقائه، وأنهم وراء إرتكاب الواقعة.

 

وعلى الفور تم إعداد الأكمنة، بأماكن ترددهم أسفرت عن ضبطه، وبمواجهته إعترف بإرتكاب الواقعة بالإشتراك مع باقى المتهمين، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتولت النيابة التحقيق.

 

الشروق سرقة مواد بترولية
احد المتهمين بسرقة المواد البترولية

الشروق سرقة مواد بترولية.jpeg3
قطعة الأرض التى يتم بداخلها سرقة المواد البترولية

الشروق سرقة مواد بترولية2
ماسورة خط الأنابيب الذى تم تركيب المحبس بها لسرقة المواد البترولية