تكثفأجهزة الأمن بالدقهلية جهودها ، لكشف غموض العثور على مسن وزوجتة مقتولين داخل منزلهم  بقرية ميت طريف التابعة لمركز دكرنس .

 

تلقى اللواء محمد حجي  ،  مدير أمن الدقهلية، إخطارا من اللواء محمد شرباش ،  مدير المباحث الجنائية، بورود بلاغ من أهالي قرية ميت طريف ،  للرائد أبو العزم فتحي  ، رئيس مباحث دكرنس بالعثور على جثتي زوجين داخل منزلهما ،  وعلى الفور انتقل العقيد محمد الحسيني  ، رئيس فرع البحث الجنائي لشرق الدقهلية، والعميد أحمد شوقي رئيس المباحث الجنائية، وقيادات البحث الجنائي بمديرية الأمن و ضباط وحدة مباحث دكرنس، إلى مكان الواقعة، وبالفحص تبين مصرع كل من  " عادل المهدي علي يوسف 52 سنة " عامل  ،  وزوجته "  فاتن عبد العزيز على المرسي 45 سنة "  ربة منزل، داخل شقتهما بقرية ميت طريف، وكشفت المعاينة الأولية إصابة الزوجة  ،بعيار نارى في العين ، تسبب فى مصرعها في الحال، وإصيب الزوج بنزيف في المخ ، إثر ضربه بلوح خشبي أدى إلى مصرعه، وتم تحرير محضر بالواقعة ، وأمرت النيابة العامة بنقل الجثتين إلى المستشفى لتشريحهما وبين سبب الوفاة واستكمال الإجراءات القانونية وسرعة ضبط الجناة ،  ورجحت الأجهزة الأمنية إلى السرقة هي السبب وراء الحادث.