تمكنت مباحث القاهرة من القبض على مسجل خطر وموظف بالمعاش لانتحالهما صفة مهندس بحي المعادي وفرد شرطة، والنصب على أصحاب المحال التجارية والاستيلاء على مبالغ مالية منهم بعد إيهامهم بعدم تحرير مخالفات ضدهم، وأمر اللواء خالد عبدالعال مدير أمن القاهرة بإحالتهما إلي النيابة التي تولت التحقيق.

كان اللواء هشام العراقي، مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، تلقى بلاغًا من عمرو محمد، 23 عاما، مدير كافية كائن بالمعادي مفاده حضور شخصان للكافية أدعى أحدهما بأنه مهندس بحي المعادي والآخر بأنه فرد شرطة من قوة إدارة شرطة المرافق، وطلبا منه الإطلاع على تراخيص المحل وساوماه على دفع مبلغ مالي نظير عدم تحرير مخالفات ضده.

وفور انتقال قوة أمنية من ضباط مباحث قسم شرطة المعادي، تمكنت من ضبطهما، وتبين أنهما «حسن إسماعيل» 48 عامًا، سائق، مقيم بالبساتين، وسبق اتهامه في قضية قتل وبحوزته كارنية منسوب صدوره لمحافظة القاهرة مكتب المتابعة «مزور» ومبلغ مالي،
و«عنتر عبد الحفيظ»، 63 عاما، بالمعاش، حال استقلالهما دراجة بخارية بدون لوحات معدنية.

واعترفا المتهمان بارتكاب الواقعة وانتحالهما صفة مهندس بالحي وفرد شرطة بإدارة شرطة المرافق، والنصب على أصحاب المحال التجارية والاستيلاء على مبالغ مالية منهم بعد إيهامهم بعدم تحرير مخالفات ضدهم.