ضبطت أجهزة الأمن مسئولين بمجلس مدينة أولاد صقر بالشرقية لتمكينهم المواطنين من بناء عقارات مخالفة .

وأكدت معلومات وتحريات الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة قيام بعض من مسئولى الإدارة الهندسية بمجلس مدينة أولاد صقر بمحافظة الشرقية بالتواطؤ مع بعض المواطنين وإصدار رخص بناء لهم وتمكينهم من بناء عقارات سكنية (بدون ترخيص) وعدم اتخاذهم الإجراءات القانونية حيال تلك الأعمال بالمخالفة للقانون، مما أدى إلى الإضرار بالمال العام.

ومن خلال التحريات أسفرت النتائج عن قيام "محمد .ع.ا" رئيس قسم التنظيم بمجلس مركز ومدينة أولاد صقر سابقاً "حالياً بالمعاش" و"سالم ع.ع " فنى شئون هندسى بذات الوحدة و"عوض .ف .س" فنى شئون هندسى بذات الوحدة، مقيمون بمحافظة الشرقية، فى غضون الفترة من 2016 / 2018 باستغلال موقعهم الوظيفى والتواطؤ مع "عبد الواحد م.ع" وعدم قيام المسئولين الأول والثانى باتخاذ الإجراءات القانونية حيال مخالفة المواطن لشروط الترخيص لخروجه عن خط التنظيم بالمخالفة للقانون.

وتواطأ المتهمان مع "باسم .خ.ح"، وتم تمكينه من بناء عقار مكون من بدروم دور أرضى وثلاثة أدوار علوية (بدون ترخيص) وعدم قيام الأول باتخاذ الإجراءات القانونية حيال مخالفة البناء بدون ترخيص وخروجه عن خط التنظيم بالمخالفة للقانون، فضلا عن تواطؤ المتهمان مع "هويدا .م.م" وتمكينها من بناء عقار مكون من دور أرضى ودورين علويين (بدون ترخيص) وعدم قيام الثالث باتخاذ الإجراءات القانونية حيال مخالفة المذكورة بالبناء بدون ترخيص وخروجها عن خط التنظيم بالمخالفة للقانون، مما أدى إلى الإضرار بالمال العام ما هو قيمة الغرامات المستحقة لخزينة الدولة عن تلك المخالفات والتربح من أعمال الوظيفة وتربيح الغير، فضلاً عن تعريض حياة المواطنين للخطر.

وتم الحصول علي المستندات المؤيدة لتلك الوقائع وأرفقت بالأوراق، وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهمين وبمواجهتهم اعترفوا بإرتكابهم لتلك الوقائع فأحالهم اللواء إبراهيم الديب مساعد وزير الداخلية للنيابة.