قررت نيابة حوادث جنوب القاهرة المنعقدة بمجمع محاكم زينهم، حبس الباحث الاقتصادي عبدالخالق فاروق مؤلف كتاب «هل مصر بلد فقير حقا؟»، وإبراهيم الخطيب ناشر الكتاب، 4 أيام على ذمة التحقيقات التي تجريها معهما النيابة.

وقال علي طه، عضو هيئة الدفاع عن المتهمين، إن النيابة قامت بفض الأحراز التي تم تحريزها مع المتهمين، مشيرا إلى أنها تمثلت في عدد 200 نسخة لكتاب «هل مصر دولة فقيرة حقا؟» لمؤلفه عبدالخالق فاروق.

وأضاف «طه»، في تصريحات خاصة لـ«الشروق»، أن القضية المنظورة الآن أمام النيابة بمثابة قضية نشر ورأي، والمنصوص عليها في المادة 71 من قانون الإجراءات الجنائية، موضحا أن الكتاب يتضمن دراسات في حب مصر من أجل النهوض بالاقتصاد المصري.

وواجهت النيابة العامة الخبير الاقتصادي بالمعلومات والإحصائيات الموجودة بالكتاب، وأكد أنه حصل عليها من مستندات رسمية منشورة وبعض مصادره الخاصة، وقال إنه صحفي منتسب لنقابة الصحفيين وأثبت كارنيه النقابة، وكل التحقيقات دارت حول محتوى الكتاب، وذلك في المحضر رقم 343 لسنة 2018 عرائض جنوب.