تمكن قطاع الأمن العام بوزارة الداخلية من ضبط 1917 قضية فى المواد المخدرة، بالاشتراك مع مختلف مديريات الأمن خلال الأسبوع الماضي.

شن قطاع الأمن العام بإشراف اللواء علاء سليم مدير الأمن العام، حملات بالتنسيق مع جهزة البحث الجنائى بمديريات الأمن وقطاع الأمن المركزيح؛ لمواجهة الجريمة بشتى صورها خاصة جرائم المخدرات وضرب أوكارها وتشديد الرقابة على المنافذ لمنع تهريبها، وكذا استهداف وتصفية البؤر الإجرامية التى يتخذها الخارجين عن القانون مسرحاً لمزاولة أنشطتهم الإجرامية، ورصد وإبادة الزراعات المخدرة وضبط القائمين عليها.

وأسفرت جهود الحملات التي شنت تنفيذاً لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، خلال الفترة من 6 حتى 12 أكتوبر الجاري، عن ضبط 1917 قضية "إتجار وتعاطي فى المواد المخدرة" حيث بلغ عدد المتهمين فيها 2005 متهماً وبحوزتهم "261 كيلو لمخدر البانجو ، 105 كيلو لمخدر الحشيش، 31 كيلو إستروكس، 7 كيلو لمخدر الفودو، 27 كيلو لمخدر الهيروين، كيلو أفيون، 135 ألف قرص مخدر مختلف الأنواع".

كما تم ضبط 57 قطعة سلاح ناري عبارة عن "رشاش، 10 بنادق آلية، 15 بندقية خرطوش، 13 طبنجة، 18فرد محلي، 294 طلقة نارية مختلفة الأعيرة".

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال المتهمين، وتكثيف الأجهزة الأمنية جهودها لاستمرار الحملات للقضاء على كافة صور الخروج عن القانون.