تمكنت مباحث الأموال العامة بالإسكندرية، من ضبط 3 أشخاص لإتجارهم فى النقد الأجنبى، وبحوزتهم قرابة 5 ملايين جنيه مصرى، وأكثر من ربع مليون دولار أمريكى.

وأكدت معلومات وتحريات فرع الإدارة العامة بمباحث الأموال العامة بغرب الدلتا ، قيام كلٍ من " أحمد م.ا" مواليد 1948 رئيس مجلس إدارة إحدى شركات الصرافة، مقيم بدائرة قسم شرطة سيدى جابر بالإسكندرية، و "أشرف م.أ"، بائع أحذية، مقيم بدائرة قسم شرطة الدخيلة بالإسكندرية، و" محمد م.أ"، سائق ومقيم بدائرة قسم شرطة الدخيلة بالإسكندرية، بالإتجار غير المشروع فى النقد الأجنبى بأسعار السوق السوداء بالمخالفة لأحكام القانون، حيث يقوم الأول بممارسة ذلك النشاط نظراً لتعرض شركته المُشار إليها للغلق فى عام 2018، وللهروب من ضوابط البنك المركزى الموضوعة للحد من تلك الظاهرة.

وعقب تقنين الإجراءات وبالتنسيق مع الجهات الأمنية المعنية، أمكن ضبطهم حال تعاملهم بالنقد الأجنبى خارج السوق المصرفية بأسعار أزيد من السعر الرسمى بدائرة قسم شرطة سيدى جابر بالإسكندرية، مستخدمين السيارة رقم (س أ ب 5693 ) ملك الثالث، وبحوزتهم المبالغ المالية الآتية (350,000) ثلاثمائة وخمسون ألف دولار أمريكى ، (4,960,000) أربعة ملايين وتسعمائة وستون ألف جنيه مصرى.

وبمواجهة المذكورين، بما أسفر عنه التحريات والضبط، اعترفوا بقيامهم بالتعامل فى النقد الأجنبى وأن العملات المضبوطة بحوزتهم ملك الأول وحصيلة نشاطهم فى الإتجار غير المشروع فى النقد الأجنبى بأسعار السوق السوداء، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ، والعرض على النيابة التى باشرت التحقيق.