قضت محكمة جنايات شمال القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس، بتأييد قرار النائب العام الصادر بالتحفظ على أموال الدبلوماسي السابق السفير معصوم مرزوق، وعضو حركة 9 مارس يحيى القزاز و5 نشطاء آخرين متهمين بمشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أهدافها وتلقي تمويل بغرض إرهابي.

ومن بين المتهمين كل من: رائد سلامة، عبد الفتاح البنا، يحيى القزاز، نرمين حسين، سامح سعودي.

وسبق أن أخطرت نيابة أمن الدولة العليا، متهمي قضية «معصوم مرزوق» التي تحمل الرقم 1305 لسنة 2018 حصر أمن الدولة العليا، ببدء إجراءات التحفظ على أموالهم خلال جلسة تجديد حبسهم، ثم صدر الأمر الوقتي للنائب العام بمنع المتهمين من التصرف في أموالهم السائلة والمنقولة والعقارية.

وقررت نيابة أمن الدولة العليا، تجديد حبس المتهمين 15 يوما على ذمة التحقيقات الجارية في القضية المتهمين فيها بمشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أهدافها، وتلقي تمويل بغرض إرهابى، والاشتراك في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب جريمة إرهابية.

كانت قوات الأمن قد ألقت القبض على المتهمين عقب صدور قرار من نيابة أمن الدولة بضبطهم وإحضارهم على ذمة التحقيقات الجارية.