أصدرت نيابة العاشر من رمضان العامة، بإشراف المستشار هيثم نصار، المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية، منذ قليل، قرارا بصرف تلميذ بالصف الثاني الابتدائي بمدرسة عمر بن الخطاب، بعد ساعات من التحفظ عليه لفقأه عين زميله بالخطأ داخل المدرسة، فيما قررت النيابة صرف مُدرسة ومُشرفة الدور بالمدرسة، على ذمة التحقيقات في الواقعة.

كان اللواء عبدالله خليفة، مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارًا من مستشفى "صيدناوي" بمدينة العاشر من رمضان، يفيد باستقبال الطفل "أحمد عادل محمد" تلميذ بالصف الثاني الابتدائي بمدرسة "عمر بن الخطاب" بالمجاورة 45 بالعاشر، مصابًا بفقأ عينه.

وتبين أنه أثناء تواجد التلميذ داخل فصله المدرسي، وحال قيام زميل له يُدعى "أحمد سعد" بمحاولة سحب شنطته المدرسية من الديسك شبكت الشنطة في قطعة حديدية بالديسك، وحينما انتزعها الأخير وألقها أصابت عين الأول وفقأتها، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 45 جُنح ثان العاشر من رمضان لسنة 2018.

وقالت فاتن فتحي، مديرة الإدارة التعليمية بالعاشر من رمضان، إنها قررت فتح تحقيقات في الواقعة، حيث تم إحالة مدرسة الفصل ومشرفة الدور وقت الواقعة إلى التحقيق بمعرفة الشئون القانونية.