تمكنت مباحث البحيرة، برئاسة اللواء محمد هندي، مدير المباحث الجنائية، بالاشتراك مع الأمن العام، من ضبط صاحب محل أدوات صيد لإدارته ورشة لتصنيع الأسلحة النارية داخل منزله بمنشية أفلاقة التابعة لمركز دمنهور.

تلقى اللواء جمال الرشيدي، مدير أمن البحيرة، إخطارا من المقدم تامر كمال، مفتش مكافحة الأسلحة والذخائر بالبحيرة، مفادها قيام «أبواليزيد. أ. ع»، صاحب محل أدوات صيد، ومقيم بمنشية افلاقة التابعة لمركز دمنهور، بإدارته ورشة لتصنيع الأسلحة النارية والإتجار فيها متخذا من مدينة دمنهور والقرى المجاورة مسرحا لمزاولة نشاطه الإجرامي.

وبتقنين الإجراءات، تم ضبط المتهم بمسكنه وبحوزته فرد خرطوش عيار 12 محلي الصنع وأدوات تصنيع أسلحة، و40 طلقة خرطوش وهاتف محمول.

وبمواجهته، اعترف بحيازته للمضبوطات وإدارته للورشة المشار إليها لتصنيع الأسلحة النارية، تم تحرير المحضر اللازم بالواقعة، وجارى العرض على النيابة العامة.