ينظر اليوم قاضى المعارضات بمحكمة 6 أكتوبر الابتدائية تجديد حبس المتهمين فى القضية المعروفة إعلاميًا بـ"مستريح أكتوبر"، والمتهم فيها كل من "أحمد.ج" رئيس مجلس إدارة وعضو منتدب بإحدى الشركات، و"محسن.ك" مدير مبيعات، بالنصب والاحتيال على المواطنين بدعوى تشغيل الأموال.

ألقت الأجهزة الأمنية القبض على المتهم الثانى فى قضية مستريح أكتوبر"محسن.ك" مدير مبيعات، المتورط بالاشتراك مع المتهم الرئيسى "أحمد.ج" فى النصب والاحتيال على المواطنين بدعوى تشغيل الأموال.

وكشفت النيابة العامة بجنوب الجيزة تفاصيل جديدة فى واقعة تورط رئيس مجلس إدارة وعضو منتدب لإحدى الشركات، ومدير مبيعات بذات الشركة فى النصب والاحتيال على المواطنين، بدعوى توظيف الأموال، حيث طلبت النيابة تحريات مباحث الأموال العامة حول الواقعة، لرصد نشاطهما وعدد ضحاياهما والمبالغ المالية التى استوليا عليها.

وكشفت التحقيقات التى أجرتها نيابة ثان أكتوبر أن المتهم الأول "أحمد.ج"، بالاشتراك مع "محسن.ك" احتالا على عدد من المواطنين بدعوى تشغيلها فى استيراد الأجهزة الكهربائية.

تابعت التحقيقات أن المتهمين استوليا على مبالغ مالية بلغت ما يقرب من 144 مليون جنيه مصرى من بعض الأهالى، بزعم توظيفها واستثمارها فى مجال استيراد الأدوات الكهربائية مقابل أرباح كبيرة يتقاضونها كل ثلاثة أشهر، واستوليا على تلك الأموال ورفضا إعادتها، وتهربا منهم.

وأضافت التحقيقات أن بداية سقوط المتهم كانت ببلاغ للإدارة العامة لمباحث الأموال ضد "أحمد.م" رئيس مجلس إدارة إحدى شركات التجارة والتوزيع، من أحد ضحايا المتهمين، أفاد بتعرضه للنصب من قبل المتهمين واستيلائهما على أمواله.

يذكر أن المتهم قد حكم عليه فى القضية رقم 1445 لسنة 2018 بتاريخ 22 يوليو 2018 بالحبس 3 سنوات وكفالة عشرة آلاف جنيه.