عثر أهالى منطقة أرض نوبار بحى غرب شبرا الخيمة، فجر اليوم الجمعة، على طفلة رضيعة، أمام باب شقة سكنية بالدور الأرضى.

 

 

وأكد الأهالى، أنهم فى تمام الساعة 5:30 صباحًا فوجئوا بسماع صوت بكاء طفل أمام باب الشقق بالدور الأرضى، وعندما فتحوا الباب شاهدوا طفلة موضوعة على الأرض وهى تبكى.

 

 

ورصدت إحدى كاميرات المراقبة المحيطة بمقر العقار محل الواقعة، رجل وسيدة أثناء سيرهما فى الشارع يحملان الطفلة الرضيعة ودخول الرجل حاملاً الطفلة إلى داخل العقار وترك الطفلة والخروج بدونها ليضعها أمام إحدى الشقق السكنية الموجودة بالعقار.

 

 

وحاول أحد الأهالى، سؤال الجيران للتعرف على أهل الطفلة، إلا أن أحداً لم يتعرف عليها، ما دفعه للاتصال بقسم شرطة شبرا الخيمة أول.

 

 

وعلى الفور قام بإبلاغ العميد صموئيل عطاالله، مأمور قسم أول شبرا الخيمة.

 

 

وأوضح الأهالى للمقدم أحمد عصر رئيس مباحث أول شبرا الخيمة، أنهم عثروا على الطفلة الرضيعة أمام باب شقة سكنية موضوعة داخل ملاية وكوفرته، وشاهدوا كاميرات المراقبة عند أحد الجيران، فأوضحت أن رجل وامرأة كانا يمران بالشارع، وشاهدا باب المنزل مفتوحا فتركا الرضيعة وفرا هاربين، واتضح أنها مولودة منذ عدة أيام، وتم تسليمها للقسم لإرسالها لدور رعاية.

 

وتحرر المحضر اللازم عن الواقعة، وأخطر اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية، وتتوالى النيابة العامة التحقيق.