قرر طالب بالصف الثالث الثانوي، الانتقام من والده، فاستخدم هاتفه لتحرير محضر بوجود قنبلة بشارع جمال عبد الناصر بميدان المسلة، على غير الحقيقة؛ بسبب وجود خلافات عائلية بينهم لعدم إنفاق والده على والدته وشقيقته.

كان اللواء خالد شلبي، مدير أمن الفيوم، تلقى إخطارا من مدير إدارة شرطة النجدة، يفيد بورود بلاغ من المواطن "خالد ع."، بوجود جسم غريب مشتبه فيه أمام مطعم بشارع جمال عبد الناصر؛ فانتقلت قيادات المديرية نظامية وبحثية وقوات الحماية المدنية والمفرقعات، وتبين عدم صحة البلاغ وعدم وجود ثمة أجسام غريبة بالمكان.

تم تشكيل فريق بحث لاستكمال الفحص والتحري حول الواقعة، عن طريق تتبع الهاتف الخلوي المستخدم في البلاغ، وتم تحديد مُجري الاتصال ويدعى "محمد أ."، 18 عاما، طالب بالصف الثالث الثانوي.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهم وبمواجهته أقر بارتكابه الواقعة، وإجراء الاتصال الهاتفي لإدارة شرطة النجدة من الهاتف المسجل باسم والده؛ انتقاما منه لوجود خلافات عائلية بينهم لعدم إنفاقه على والدته وشقيقته، وتم تحرير محضر وإخطار النيابة العامة للتحقيق.