انتهت نيابة فوه بكفر الشيخ من معاينة محبس مركز شرطة فوه الذى شهد انتحار " نشأت .ز.أ" 32 سنة سائق توك توك، وتم نقل جثمان السائق لمشرحة مستشفى فوه المركزى، وتبين أن سبب الانتحار وجود خلافات بينه وبين أسرته، ولمروره بضائقة مالية، وسوء حالته النفسية ولا علاقة بين انتحاره واحتجازه على ذمة حكم واجب النفاذ.

تلقى اللواء أحمد صالح، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارا من العميد محمد عمار، مدير إدارة البحث الجنائى، يفيد مصرع " نشأت .ز.أ" 32 سنة سائق "توك توك شنقاً داخل محبسه بمركز شرطة فوه، حيث كان محتجزًا على ذمة قضية، بعد أن صدم مواطنًا بمدينة فوه، وقررت إخلاء سبيله في تلك القضية، مالم يكن مطلوبًا على ذمة قضايا أخرى، وعقب عودته من النيابة تبين أنه مطلوب لتنفذ حكم فتم احتجازه، فأقدم على شنق نفسه فى حمام محبسه، بالإستعانة بحبل كان ببنطاله، وعلقه بماسورة دش حمام المحبس، وربطه حول عنقه، وبسؤال المحتجزين بمحبس مركز شرطة فوه أقروا بذلك.