انتشرت ظاهرة البلطجة داخل لجان الامتحانات بالشرقية، ومحاولات فرض السيطرة على الطلاب المتفوقين وإجبارهم على تغشيش زملائهم "غير المتفوقين"، فكل يوم نسمع ونرى تلك المحاولات من الغش الجماعى، ومن يرفض يشهر السلاح فى وجهه، آخرهم واقعة تعدى طالب على آخر بالمطواة داخل لجنة الامتحان، لمطالبته بتغشيشه فى أبوكبير.

قال محمد السيد جمعان 14 عاما مدينة أبو كبير، طالب بالصف الثالث الإعدادى بمدرسة أبو كبير الإعدادية، لـ"اليوم السابع"، إنه يوم الخميس الماضى، فى آخر يوم امتحانات حيث أؤدى مادة الهندسة فى الفترة الثانية، استأذنت من مراقبة اللجنة للتوجه للحمام لقضاء حاجتى، وفور خروجى من الفصل الكائن به اللجنة، والذى يقع بالدور الثالث، وجدت طالبا يقف فى نفس الدور، يطلب منى توصيل ورقة بها إجابات "برشامة" لزميله باللجنة، فرفضت قائلا: "لا أنا ماليش دعوة"، فطلب منى أن أقوم بتغشيشه من إجاباتى، فرفضت، ففوجئت به يطعننى فى الفخذ بمطواة وفر هاربا، وتم نقلى للمستشفى وإجراء عملية جراحية لى.

ويضيف الطالب المصاب: "عايز حقى من المتهم فقد علمت بعد ذلك أنه طالب بالصف الثانى الإعدادى حر طليق، متسائلا كيف طالب استطاع التسلل للجنة؟، مؤكدا أنه لابد التصدى لكل تلك الظواهر السلبية التى انتشرت فى الامتحانات والمدارس.

وقال محمد فتحى جمعان عم الطالب، نطالب الشرطة بسرعة ضبط المتهم، "مش هنقبل محمد يروح ضحية غدر البلطجة مثل والده الذى اغتاله الإرهاب"، مشيرا إلى أننا لن نقبل بتكرار المأساة فى عائلتنا مرة أخرى، موضحا أن والد محمد دفع عمره مقابل حبه لبلده، فهو نجل "السيد جمعان" الذى تربصت به جماعة الإخوان العام الماضى، وقامت بقتله على مرأى ومسمع من المسئولين، حيث كان أخى الأكبر من الرافضين للممارسات الإرهابية التى تمارسها الإخوان، وكان يخرج فى المظاهرات ضد هذه الجماعة، والتى قامت بإهدار دمه.

ومن جانبه قال إبراهيم صالح مدير إدارة أبو كبير التعليمية فور علمه بالواقعة، إنه قام بالتوجه إلى المدرسة، وقرر إحالة رئيس اللجنة ومراقب الدور والملاحظين إلى الشئون القانونية وإرسال مذكرة بالواقعة إلى مديرية التربية والتعليم بالشرقية، كما قام بزيارة الطالب المجنى عليه بمستشفى أبو كبير، للاطمئنان على الطالب المصاب، ووعد أسرته بعدم التخلى عنه حتى عودة حق الطالب المجنى عليه.

وكشف مصدر مسئول بمديرية التربية والتعليم بالشرقية، أن لجان المتابعة رصدت 10 وقائع تمثلت فى الغش الجماعى، ومخالفات قانونية أخرى، خلال أعمال امتحانات النصف الدراسى الأول للشهادة الإعدادية.

وأضاف المصدر لـ"اليوم السابع"، أن جميع الحالات تم إحالتها للشئون القانونية للتحقيق واتخاذ العقوبات القانونية اللازمة، لافتا إلى أنه تم رصد غش فى أبوكبير وديرب نجم ومراكز أخرى، كما ذكر المصدر واقعة قيام شخص بانتحال صفة طالب فى نظام "المنازل" كشفت هويته عبر الصورة الشخصية بتحقيق الهوية برقم الجلوس وتم الاتصال بالشرطة وتحرير محضر ضده، وحرر أهل الطالب محضرا ضد المتهم حمل رقم 2780 لسنة 2016 جنح مركز أبوكبير.