تمكنت أجهزة البحث الجنائى بمديرية أمن أسيوط بالاشتراك مع قطاع الأمن العام من ضبط 6 أشخاص من عائلتين بدائرة مركز شرطة ديروط وبحوزتهم أسلحة نارية كانت مجهزة للتشاجر فيما بينهما.

 

كان اللواء جمال شكر مساعد وزير الداخلية مدير أمن أسيوط قد تلقى إخطارا من رئيس مباحث مركز شرطة ديروط يفيد ورود معلومات أكدتها تحريات المباحث بقيام بعض أفراد عائلتين بدائرة المركز بتجهيز أسلحة نارية وذخائر بقصد استخدامها فى التشاجر فيما بينهما لخلافات سابقة بين العائلتين.

 

وعقب تقنين الإجراءات تم استهداف العائلتين بمأمورية مشتركة بين قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائى بمديرية أمن أسيوط وإدارة قوات الأمن و أسفرت عن ضبط 6 مزارعين من أفراد العائلتين ، وبحوزتهم  6 قطع أسلحة نارية من بينها  5 بنادق مختلفة الأعيرة، فرد خرطوش، وعدد 41 طلقة نارية وخرطوش مختلفة الأعيرة، وبمواجهتهم بما أسفر عنه الضبط اعترفوا بحيازتهم للأسلحة النارية والذخائر المضبوطة بقصد التشاجر فيما بينهما وتحررت المحاضر اللازمة وجار العرض على النيابة العامة.