تزعمت خادمة عصابة لسرقة أموال ومتعلقات مخدومها فى الزيتون، إلا أنهم سقطوا جميعا فى قبضة المباحث.

تلقى قسم شرطة الزيتون بلاغا من أحمد.ف.ا.ح. 50 سنة بالمعاش يفيد باكتشافه سرقة حافظة نقوده بداخلها مبلغ مالى 2900 جنيه، وبطاقة الرقم القومي، فيزا كارد، ورخصة قيادة، من داخل الشقة محل سكنه، ولم يتهم أو يشتبه فى أحد بارتكاب الواقعة.

بالانتقال والفحص تبين سلامة جميع منافذ الشقة، فتحرر المحضر رقم 5127 لسنة 2018م جنح القسم، وبإجراء التحريات وجمع المعلومات ومن خلال فحص المترددين على العقار محل الواقعة تم التوصل إلي أن وراء ارتكابها كل من "نورهان.ع.ع" 22 سنة، خادمة طرف المجنى عليه، وشقيقها "أحمد" 19 سنة، عاطل، و"يوسف.ش.م.م" 22 سنة، عاطل، والسابق اتهامه فى 3 قضايا اخرهم 1979 لسنة 2017 الزيتون "سرقة متجر"، وشقيقته "نريمان" 18 سنة، ربة منزل.

تمكن ضباط مباحث القسم وبصحبتهم القوة المرافقة من ضبطهم، بمواجهتهم بالتحريات أيدوها واعترفوا بارتكاب الواقعة  باسلوب "المغافلة"، وقررت المتهمة الأولى أنها نظرا لعملها كخادمة طرف المجنى عليه وعلمها بعدم قدرته على التحرك اختمرت فى ذهنها فكرة سرقته وفى  سبيل ذلك استعانت بباقى المتهمين فى تفيذ مخططها، بتاريخ الواقعة تركت باب الشقة محل سكن المجنى عليه مفتوحاً حيث تمكن باقى المتهمين من الدخول والاستيلاء على  المسروقات وفروا هاربين.

تم بإرشادهم ضبط كافة المسروقات و 2000 جنيه من متحصلات الحادث وأضافوا بإنفاقهم باقى المبلغ المالى المستولى عليه على متطلباتهم الشخصية، بسؤال المجني عليه تعرف على المضبوطات وأتهمهم بالسرقة، فتحرر المحضر اللازم ، وبالعرض على النيابة العامة قررت حبس المتهمين اربع ايام على ذمة التحقيقات.