تلقى النائب العام المستتشار نبيل صادق، بلاغًا ضد الفنان أحمد سعد، يتهمة بإثارة الفتن ونشر الأكاذيب ومحاولة خلق الفوضى، من خلال أغنية له بعنوان «افرض ضريبة»، تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي عقب قرار ارتفاع أسعار الوقود.

وقال المحامي أشرف فرحات، مقدم البلاغ، الذي حمل رقم 6902، إنه في ثاني أيام العيد ظهر المشكو في حقه فور الإعلان عن استمرار الحكومة في رفع الدعم تدريجيا وفقا للخطة المعلن عنها منذ 2014، حيث تم رفع أسعار المحروقات، ببث أغنية جاءت كلماتها مثيرة للفتن بين طبقات الشعب، خاصة وأن الزيادة لم تكن مفاجأة وأعلنت عنها الدولة منذ فترة لسد عجز الموازنة.

وذكر البلاغ، أن ما أقدم عليه المشكو في حقه مخالف لحرية الرأي والتعبير، ومن قبيل نشر الأكاذيب وتكدير الأمن والسلم العام ومحاولة لإثارة الفوضى في البلاد وخلق ثورة الجياع التي يدعو لها جماعة الإخوان، فضلا عن تناول القنوات المعادية للدولة هذا الفيديو مثل «الجزيرة».

واختتم المحامي بلاغه بالمطالبة بفتح تحقيق مع المشكو في حقه وفقًا للمادة 103 من قانون العقوبات المتعلقة بجرائم النشر، ومنعه من السفر.