قاتل زوجة شقيقه بالوراق: «كنت مزنوق في الفلوس وقتلتها خوفًا من الفضيحة»
قررت نيابة الوراق بإشراف المستشار وائل الدرديري المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة، حبس مبيض محارة واثنين من أصدقائه 4 أيام على ذمة التحقيقات؛ إثر قيامه بقتل زوجة شقيقه بالاستعانة باصدقائه وسرقة 50 ألف جنيه.

وبدأ اعترفاته قائلًا: «كنت مزنوق في الفلوس ومخططش أقتلها بس خفت تفضحني» مضيفًا، أنه علم بوجود مبلغ مالي لدى شقيقه يحتفظ به بشقته فعزم على سرقته بسبب مروره بضائقة مالية كبيرة في الفترة الأخيرة، فاستعان بصديقين له لتننفيذ الجريمة، مشيرًا إلى أنه فور دخوله المنزل والحصول على المبلغ شاهدته زوجة شقيقه، وهمت بالصراخ فانهال عليها بالضرب حتى أفقدها وعيها وسقطت غارقة في دمائها وفارقت الحياة، فأًصدرت النيابة قرارا بحبسه وصديقيه 4 أيام على ذمة التحقيقات.

كان الرائد هاني مندور رئيس مباحث الوراق، قد تلقى بلاغًا من زوج المجني عليها بالعثور على جثة زوجته داخل الشقة السكنية الخاصة بهما موثقة ومكممة الفم، واختفاء مبلغ 50 ألف جنيه.

وبانتقال الأجهزة الأمنية لمكان الواقعة، تبين العثور على جثة «هبة.ر»، 28 سنة، ربة منزل، موثقة اليدين ومكممة الفم، ومع إجراء التحريات اللازمة للمباحث، التي أشرف عليها اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، تبين أن وراء الواقعة شقيق زوج المجني عليها «أشرف.ن» مبيض محارة، بعد اختفائه من المنزل.

وبإعداد الأكمنة اللازمة من قبل رجال المباحث، ألقت القوات الأمنية القبض على المتهم وبمواجهته اعترف بقتل المجني عليها بالاستعانة باثنين من أصدقائه، وهما «سيف.ع» و«محمد.ع» لعلمه احتفاظ شقيقه بمبلغ مالي بشقته، حيث حاولوا سرقة النقود، إلا أن الضحية اكتشفت أمرهم أثناء السرقة مما دفعهم لقتلها، وألقي القبض على المتهمين، وتم تحرير محضر بالواقعة وأحيل للنيابة العامة، التي أصدرت قرارها المتقدم في حقهم.