أمرت نيابة أول  مدينة نصر، بإخلاء سبيل  معاون مباحث قسم شرطة أول مدينة نصر وأمينى  شرطة  فى واقعة هروب 3 من أفراد العصابة الدولية

 

 أدلت العصابة الدولية باعترافات تفصيلية فى التحقيقات، عن خطة هروبهم من قسم شرطة مدينة نصر.

 

 

وقال أفراد العصابة، إن خطة الهرب بدأت منذ شهر، وتم اختيار أول يوم فى  شهر رمضان لتنفيذ العملية لاستغلال حالة الإجهاد لأفراد الحرس المكلفين بحراستهم بسبب تأثير الصيام.

 

وأضافوا أنهم طلبوا وجبة "كشرى" لتناولها، واحتفظوا بالشطة لاستخدامها فى الهروب عن طريق قذفها فى أعين الحرس لشل حركتهم.

 

وكشفت العصابة الدولية فى اعترافاتهم، أنهم تعودوا على تسلق الأسوار،  ولم يجدوا صعوبة فى تسلق سور القسم للهرب، وأشاروا إلى أنهم هربوا من داخل قسم الشرطة، وقفزوا الى المبنى المجاور له بعد تسلق السور، وكانت فى انتظارهم سيارة استقلوها وفروا هاربين.

 

وأشاروا إلى عدم تواطؤ أى فرد أمنى من القسم  فى مساعدتهم على الهرب، أو تسهيل عملية هروبهم، مؤكدين أن فتاة أردنية كانت تتواصل معهم وهى من ساعدتهم على الهرب.

 

وكشفوا أنه تم القبض عليهم فى الإسكندرية بالصدفة، حيث استوقفهم كمين، وطلب منهم جوازات سفرهم فلم يجدوها، فتم ترحيلنا إلى مصلحة الجوازات وتم التعرف على هويتنا.

 

 .

 

يذكر أن المتهمين 6 أردنيين كونوا تشكيلا عصابيا دوليا لسرقة الشقق والفيلات، وبلغت قيمة مسروقاتهم من الشقق والفيلات 150 مليون جنيه