"وقت تخفيف معدّلات الفائدة قادم".. رئيس الاحتياطي الفيدرالي يؤكد الاستمرار "حتى الوصول إلى المستوى المناسب"

منذ 1 سنة 273

قال رئيس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، جيروم باول، في كلمة له بعدما رفع البنك المركزي سعر الفائدة للمرة الرابعة على التوالي بمقدار 75 نقطة أساس، إن الإجراءات المتخذة سوف تستمر حتى وصول سعر الفائدة "إلى المستوى المناسب" لخفض التضخم إلى نسبة 2٪.

وأكد باول أن "المعلومات الواردة منذ آخر اجتماع لنا تشير إلى أن المستوى النهائي لمعدلات الفائدة سيكون أعلى مما كان متوقعًا في السابق"، على حد تعبيره.

وقال باول في كلمته: "رفع الاحتياطي الفيدرالي اليوم معدل الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس ونستمر في الاعتقاد بأن الزيادات القادمة ستكون مناسبة. نحن نحرك موقف سياستنا بشكل متعمد إلى مستوى سيكون مقيدًا بما فيه الكفاية لإعادة التضخم إلى نسبة 2٪".

وتابع قائلًا: "بالإضافة إلى ذلك، نستمر في عمليتنا بتقليل الميزانية العمومية بشكل كبير. استعادة استقرار الأسعار قد يتطلب الحفاظ على سياسة الموقف التقييدي لبعض الوقت".

وأشار باول في كلمته إلى أنه "في نقطة ما، كما قلت في المؤتمرين الصحفييين الأخيرين، سيكون من المناسب تقليل نسق عمليات رفع الفائدة مع اقترابنا من مستوى معدلات الفائدة الذي سيكون مقيدًا بما فيه الكفاية لخفض التضخم إلى هدفنا عند نسبة 2٪".

كما أكّد أن "هناك الكثير من الشكوك حول مستوى معدلات الفائدة ذلك، ورغم ذلك، لا يزال أمامنا بعض المجال، وتشير المعلومات الواردة منذ آخر اجتماع لنا إلى أن المستوى النهائي لمعدلات الفائدة سيكون أعلى مما كان متوقعًا في السابق".