وفد التنسيقية يلتقى قيادات الكنيستين الأرثوذكسية والكاثوليكية بأسيوط لدعم الحوار الوطنى

منذ 3 أشهر 44

التقي وفد من تنسيقية شباب الأحزاب و السياسيين بعدد من قيادات الكنيسة الأرثوذكسية والكاثولوكية بـ «أسيوط»، وذلك في إطار إهتمام التنسيقية بعقد سلسلة جلسات نقاشية مع مختلف فئات الشعب بشتي محافظات الجمهورية بهدف الاستماع إلى آراء المواطنين في القضايا المختلفة التي سيتم طرحها خلال جلسات الحوار الوطني المقرر ‏انطلاقها خلال الفترة المقبلة. 

وبدأت الجولة من دير "درنكة" والذي يعتبر واحدًا من أهم الأماكن المقدسة بالنسبة للمسيحيين فى مصر وخارج مصر لما يتمتع به من مكانة تاريخية، ثم الكنيسة الكاثوليكية بالدير، حيت تم عقد جلسة نقاشية مع لفيف من القيادات الكنسية والمجتمعية وعدد من " مشايخ و عُمد " القرية والقري المجاورة حول أهم القضايا المطروحة بالحوار الوطني في محاوره الثلاثة، وعرض بعض الأهالي عدة مشكلات تعاني منها القري ويأتي في مقدمتها قضايا التعليم ونقص المدارس و المعلمين، ومشاكل الصرف الصحي والاهتمام بمراكز الشباب فضلا عن مطالبهم بتطوير مسار العائلة المقدسة.

شارك في اللقاء من وفد التنسيقية كلا من النائبة سها سعيد أمين سر التنسيقية و عضو مجلس الشيوخ والنائب أحمد مقلد عضو مجلس النواب، والنائبة أميرة صابر عضو مجلس النواب وكل من ايمان طلعت، أسامة الرفاعي، عبير العريان، روحية جلال، نفين إسكندر، محمد أبو حطب وأحمد محروس أعضاء تنسيقية شباب الاحزاب والسياسيين.

يذكر أن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، قد أعلنت عن إطلاق نوابها سلسلة كبيرة من الجلسات النقاشية مع ‏المواطنين لمعرفة آرائهم وتصوراتهم حول القضايا التي سيتم طرحها خلال جلسات الحوار الوطني بكافة محافظات ‏الجمهورية، بالإضافة إلى عقد عدة صالونات لمناقشة تلك القضايا مع المتخصصين مع كافة الاتجاهات.‏