وزارة الصحة: الجيش الإسرائيلي يقتل فتى فلسطينياً بالضفة الغربية

منذ 3 أسابيع 76

قال مسؤولون فلسطينيون إن فلسطينياً يبلغ من العمر 16 عاماً قتل برصاص قوات إسرائيلية في مدينة نابلس بالضفة الغربية المحتلة فجر‭ ‬يوم الخميس. وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية أن عامر أبو زيتون قتل بعد إصابته برصاصة في الرأس أطلقها عليه جنود إسرائيليون.

وقال الجيش الإسرائيلي إن جنوده أطلقوا أعيرة نارية ليلاً في الضفة الغربية لكنه لم يؤكد سقوط قتلى.

وقال بيان للجيش "خلال الواقعة، أطلق مسلحون مشتبه بهم النار باتجاه الجنود الذين ردوا بالرصاص الحي".

وكتبت مجموعة "عرين الأسود" المؤلفة من مقاتلين من فصائل فلسطينية مختلفة أعلنوا منذ أشهر قرارهم "مقاومة الاحتلال بالسلاح"، في بيان على تلغرام "قامت مجموعات عرين الأسود بالتَّصدي والاشتباك مع قوات الاحتلال الصهيونيّْ (...) عقب اقتحامِهم لمخيم بلاطة فجر هذا اليوم".

وأبو زيتون هو رابع فلسطيني تقتله القوات الإسرائيلية في الضفة الغربية منذ بداية العام، وبينهم آدم عصام شاكر عياد (15 عاماً) الذي قتل الثلاثاء في مخيم الدهيشة في الضفة الغربية.

وقتل أكثر من 150 فلسطينيا و26 إسرائيلياً العام الماضي في أنحاء إسرائيل والضفة الغربية، بما في ذلك القدس الشرقية، بحسب حصيلة لوكالة فرانس برس، حيث اعتبرت الأمم المتحدة ان العام 2022 هو العام الذي حصد أكبر عدد من القتلى في الضفة الغربية منذ 2005.

وتسري مخاوف من تصعيد للعنف في الضفة الغربية التي تحتلها اسرائيل منذ العام 1967، عقب تسلّم الحكومة الاسرائيلية الجديدة الأسبوع الماضي مهامها، وهي الحكومة الأكثر يمينية في تاريخ إسرائيل برئاسة بنيامين نتنياهو.