والد طفلة قتلتها مطلقته وصديقها بالهرم يكشف تفاصيل الجريمة

منذ 1 سنة 151

استمع رجال المباحث بمديرية أمن الجيزة، لأقوال والد طفلة فقدت حياتها على يد طليقته وصديقها بمنطقة الهرم، وذكر أنه انفصل عن المتهمة بسبب الخلافات الأسرية المتكررة بينهما، بعد إنجابهما الطفلة المجني عليها.

أضاف أن الاتصال انقطع بينه وطليقته، حتى اكتشف بعد مرور عدة أشهر أن إبنته فارقت الحياة وتم دفنها دون الحصول على تصريح دفن، وهو ما أثار الريبة في نفسه، خاصة أنه علم بارتباط طليقته بجارها.

وقال والد الطفلة أنها قرر التقدم ببلاغ لشعوره بوجود شبهة جنائية في وفاة إبنته، وعقب إجراء التحريات توصل رجال المباحث لحقيقة تورط مطلقته وجارها في قتل إبنته، ودفنها بمقلب قمامة.

وقررت النيابة تشريح الجثة، والتصريح بدفنها، وأمرت بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيق.

واعترفت المتهمة وصديقها بقتل ابنتها عقب القبض عليهما، وأدليا بتفاصيل ارتكاب الجريمة، فذكر المتهم أنه تعرف على والدة الطفلة عقب انفصالها عن زوجها، حيث كانت تقيم بمنطقة الهرم، وتعمل بائعة متجولة، وكان بصحبتها طفلتها المجني عليها.

وأضاف أنه يوم الحادث، اعتدى على الطفلة بالضرب نتيجة بكائها المستمر، وفقدت وعيها وفارقت الحياة نتيجة الضرب المبرح الذي تعرضت له، ليقرر ووالدة الطفلة التخلص من الجثة خشية القبض عليهما.

اعترفت والدة الطفلة أنها خوفا من تعرضها للمساءلة القانونية، وافقت صديقها على التخلص من الجثة، خاصة أن ابنتها غير مسجلة بالسجلات الرسمية، ولم يصدر لها شهادة ميلاد، واتفقا على دفن الجثة بمقلب قمامة بمنطقة الهرم، ونفذا مخططهما ودفنا الجثة.

واستنادا لاعترافات المتهمين، وتحريات رجال المباحث، وعقب التحقيق معهما، قررت النيابة حبسهما 4 أيام على ذمة التحقيق.

تلقت مديرية أمن الجيزة بلاغا من عامل اتهم فيه طليقته وجارها الذي تربطها به علاقة عاطفية، بقتل ابنته البالغة من العمر عامين ودفنها منذ عدة أشهر دون علمه.

بإجراء التحريات تبين صحة الاتهام  وألقى رجال المباحث القبض على المتهمين، وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة، وذكر المتهم أنه اعتدى على الطفلة بالضرب مما تسبب في مصرعها، واستعان بوالدتها ودفناها بمقلب قمامة في الهرم.

أرشد المتهمان عن جثة الطفلة  وتم استخراجها ونقلها إلى المشرحة، وتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة المختصة التحقيق.