ناجى الشهابى: الفن الهادف ضرورة للحفاظ على الهوية الوطنية

منذ 1 شهر 86

أكد ناجي الشهابي، رئيس حزب الجيل، أهمية إطلاق استراتيجية وطنية للحفاظ على الهوية المصرية، موضحا أن هناك استهدافا واضحا للهوية المصرية والمواطن المصرى، خاصة من خلال أفلام ديزني وغيرها من الأفلام الأخرى.

وشدد خلال كلمته بالصالون السياسي لأحزاب المعارضة الوطنية تحت عنوان "الهوية المصرية ودور الحكومة المعارضة فى تشكيل الوعى وتصحيح المفاهيم"، على أهمية الفن الهادف في الحفاظ على الهوية الوطنية.

وواصل: "نحتاج أن نرفع صوتنا للحكومة للتنبه ضد مخطط الفوضى الخلاقة التي تستهدف النيل من الهوية الوطنية، ويجب الاهتمام باللغة العربية والهوية الوطنية من خلال اللغة العربية والعملية الثقافية والفنية".

وأضاف: "يجب على الحكومة أن تعمل على رد الاعتبار للغة العربية، فالهوية الوطنية موضوع يتفق عليه الجميع، سواء المعارضة أو الحكومة"، مؤكدا أن مصر ماضية في بناء دولتها الجديدة من خلال الحفاظ على الهوية الوطنية وإعادة تشكيل الوعي والتصدي لأى هجمات على الهوية.

وانطلق، منذ قليل، ثالث صالون سياسي لأحزاب المعارضة الوطنية تحت عنوان "الهوية المصرية ودور الحكومة المعارضة فى تشكيل الوعى وتصحيح المفاهيم"، بحضور رؤساء وقيادات أحزاب الجيل والمصري القومي والاتحاد وذلك بمقر حزب الاتحاد.

وشهد الصالون السياسي رضا صقر، رئيس حزب الاتحاد، وروفائيل بولس، رئيس حزب مصر القومي، وعدد من قيادات أحزاب المعارضة الوطنية.

وتضمنت الدعوة ضرورة أن تتبنى الأحزاب نقاشا وطنيا موسعا حول ملامح الشخصية المصرية، وأهمية تجديد المؤسسات المعنية ببناء الإنسان المصري العصري في جمهوريته الجديدة. 

وفي هذا الصدد، أكد الكاتب الصحفي محمد مصطفى أبو شامة، المنسق الإعلامي للصالون السياسي لـ أحزاب المعارضة الوطنية، ضرورة إطلاق استراتيجية وطنية للحفاظ على الهوية المصرية.