ميتا تتعرض لغرامة بـ24.7 مليون دولار لانتهاك قواعد تمويل الحملات الانتخابية

منذ 3 أشهر 53

بقلم:  يورونيوز  •  آخر تحديث: 27/10/2022 - 08:55

ميتا

قضت محكمة أمريكية بفرض غرامة على شركة ميتا، الشركة الأم لفيسبوك، قدرها 24.7 مليون دولار بعد أن وجد قاضٍ في واشنطن أن عملاق التكنولوجيا قد انتهك عن قصد ققوانين تمويل الحملات السياسية الحكومية 822 مرة.

وصدر الحكم عن قاضي المحكمة العليا دوغلاس نورث، في واشنطن. والغرامة "تمثل أكبر عقوبة مالية لحملة انتخابية في أي مكان في البلاد، على الإطلاق"، وفقاً لبيان صادر عن المدعي العام في واشنطن بوب فيرغسون. 

وقال متحدث باسم ميتا إن الشركة تقوم بتقييم خياراتها، ورفض الإدلاء بمزيد من التعليقات.

وتم تمرير قانون الإفصاح عن تمويل الحملات السياسية الحكومية من قبل الناخبين في عام 1972 وتمّ تعزيزه في وقت لاحق من طرف الكونغرس الأمريكي.

ويشترط القانون على معلني الحملات، بما في ذلك الكيانات مثل ميتا، التي تستضيف إعلانات سياسية "تقديم معلومات حول إعلانات واشنطن السياسية التي يتم عرضها على منصاتها للفحص العام في الوقت المناسب"، وفقاً لمكتب فيرغسون. 

ويتعين على مروّجي الإعلانات تقديم المعلومات لمن يطلبها وهو ما تلتزم به المحطات التلفزيونية، والصحف وختلف وسائل الإعلام. وقد أكدت السلطات القضائية أن ميتا خرقت القانون مراراً منذ ديسمبر-كانون الأول من العام 2018 وارتكبت مئات الانتهاكات. كما أمرت المحكمة أيضاً شركة ميتا بدفع فائدة قدرها 12 بالمئة سنوياً على إجمالي الحكم، بدءاً من موعد استحقاق المدفوعات.

وعلى ما يبدو، فقد قدمت شركة ميتا طعنا بحجة أن القانون غير دستوري ويكاد يكون من المستحيل الامتثال له بشكل كامل. للتذكير، تراجعت إيرادات أرباح الشركة المالكة لفيسبوك وإنستغرام وواتساب في الثلاثي الثالث من هذه السنة بالمقارنة مع الفترة نفسها من عام 2021.