مبادرة حياة كريمة وبناء الإنسان فى الجمهورية الجديدة.. دراسة تكشف التفاصيل

منذ 1 سنة 162

كشفت دراسة للمركز المصري للفكر والدراسات أن مبادرة حياة كريمة تخدم أكثر من 58 مليون مواطن في الريف المصري؛ إذ تغطي في مرحلتها الأولى أكثر من 4500 قرية، بإجمالي 175 مركزًا في 20 محافظة.

وإذا تحدثنا بلغة الأرقام؛ نجد أنه خلال عام 2022 بلغ في كافة أنحاء الجمهورية، عدد مجمعات الخدمات الحكومية 333 مجمعًا، وعدد مجمعات الخدمات الزراعية 330 مجمعًا، وعدد أعمدة الإنارة 217247 عامودًا، والطرق التي تم رصفها 1149 كم، أما عن الوحدات السكنية، فتم إنشاء 3828 وحدة سكنية متطورة، إلى جانب رفع كفاءة 1486 وحدة سكنية، وفي نطاق محطات المياه، تم إنشاء 256 محطة مياه، و1547 محطة معالجة، وحفر 249 من الآبار.

وأضافت الدراسة أنه لم تغفل حياة كريمة عن بناء الإنسان، فتم إجراء 215 حوارًا مجتمعيًا لأهالي قرى مبادرة حياة كريمة، و154 ندوة طلابية في الجامعات المصرية، مع توفير 100 جولة ميدانية لزيارة مشروعات حياة كريمة. وفي المجال الطبي؛ تم إنشاء 1101 وحدة طبية، وإجراء 701 قافلة طبية، إلى جانب إنشاء 221 وحدة بيطرية، والقيام بـ 83 قافلة بيطرية، ولم تغفل حياة كريمة عن القيام بندوات لتوعية الفلاحين والمزارعين والتي وصل عددها 98 ندوة، هذا إضافةً إلى 353 نقطة إسعاف، أما عن خدمة الأسرة والنشء؛ فقد تم إنشاء 213 مركزًا للأسرة والطفل، و31 حضانة، و62 مكتبة، إلى جانب إنشاء 990 مركز شباب.

ولفتت الدراسة إذا تحدثنا عن المبادرات التي أطلقتها مؤسسة حياة كريمة والتي استفاد منها ملايين من المواطنين الأكثر فقرًا واحتياجًا نجدمنها: مبادرة “وصل الخير” والتي بلغ عدد المستفيدين منها 1.5 مليون، ومبادرة “راجعين نتعلم” والتي بلغ عدد المستفيدين منها 40000 طالب وطالبة، وأيضًا مبادرة “التعليم حياة” التي استفاد منها 24000، ومبادرة “أنت الحياة” -وهي قافلة شاملة توعوية اجتماعية صحية ثقافية بيئية- والتي استفاد منها 52000 مواطن، ومبادرة “يدوم الفرح”، والتي هدفت إلى الإرشاد الأسري للمقبلين على الزواج، بالإضافة إلى تجهيز الفتيات المقبلات على الزواج وقد استفاد من المبادرة 800 فتاة.

ومن الناحية التعليمية؛ فقد تم إنشاء 834 مدرسة، إلى جانب تطوير 1519 مدرسة، ولم تغفل حياة كريمة عن العدد الكبير للأميين في القرى لذا تم محو أمية 74091 مواطنًا.