ما الذي يتطلبه الأمر لقبول "مجتمع الميم" في المنطقة؟ شاهد رد رئيس وزراء قطر على مذيعة CNN

منذ 6 أشهر 56

أوضح رئيس الوزراء القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، في مقابلة حصرية مع مذيعة CNN، كريستيان أمانبور، أنه لا يمكن مقارنة قضية عمل المرأة بالقضايا التي تخص "مجتمع الميم"، مشيرًا إلى أنه " لا يوجد شيء في عقيدتنا يمنع النساء من ذلك".

وردًا على سؤاله عما سيتطلبه الأمر لقبول "مجتمع الميم" في المنطقة، قال محمد بن عبد الرحمن: "مجتمعنا يحب الحفاظ على التقاليد وهم فخورون بإيمانهم. وهذا أمر غير مقبول في ديننا. مقارنة ذلك بمشاركة المرأة في المجتمع، هذا أمر مختلف".

وبالحديث عن سلامتهم، تابع رئيس الوزراء القطري بالقول: "طالما أنهم يحترمون القانون في المناطق العامة، فلا يوجد أي شك في سلامتهم. أعني، لا ترين أي جرائم كراهية تحدث في قطر بسبب المثليين أو بسبب هذا أو بسبب ذاك. انظري إلى تاريخ قطر في الخمسين سنة الماضية وقارنيها فقط بأي دولة أخرى في أوروبا، يمكنك رؤية حدوث جرائم الكراهية في أوروبا ضد المثليين بالآلاف في العام الماضي ببعض الدول الأوروبية الحديثة، لن أذكرهم، بينما لم تحدث أي منها في قطر".

وأشار رئيس وزراء قطر إلى أن "هذه هي قوانيننا وقواعدنا وثقافتنا الخاصة. أي شخص يريد أن يأتي إلى هنا مرحب به طالما أنه يحترم القوانين، مثلما يتوقعون مننا ومن القطريين احترام قوانينهم وأعرافهم".

واختتم محمد بن عبد الرحمن حديثه بالقول: "عندما نعمل في الغرب والدول الغربية، إذا قمنا بشيء ينتهك قوانينهم، فإننا نقول لموظفينا إنكم ستتحملون مسؤولية ذلك لأن وظيفتك هناك هي احترام البلد المضيف الذي تتواجد فيه. وهذا ما نتوقعه من الآخرين".