قرصنة شاشات الوصول والمغادرة في مطار بيروت.. ورسالة تهاجم حسن نصر الله

منذ 1 شهر 36

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- ذكرت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية، الأحد، أن شاشات المغادرة والوصول في مطار رفيق الحريري الدولي في العاصمة بيروت، تعرضت إلى قرصنة إلكترونية، وأوضحت الوكالة أنه تجري عملية معالجتها.

وقالت الوكالة: "شاشات المغادرة والوصول في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت، تعرضت منذ بعض الوقت إلى قرصنة إلكترونية وتتم معالجتها".

وأظهرت الشاشات في المطار رسالة تهاجم حزب الله اللبناني وأمينه العام حسن نصر الله، وتحذر من جر لبنان إلى الحرب مع إسرائيل.

وتقول الرسالة المنشورة على الشاشات في المطار: "بسم الرب والشعب، مطار رفيق الحريري مش مطار حزب الله وإيران، يا حسن نصر الله ما راح تلاقي نصير إذا بليت لبنان في حرب تتحمل مسؤوليتها وتبعاتها".

وأضافت الرسالة: "يا حزب الله ما راح تحارب عن حدا، طيرتوا مرفأنا، والآن بدكن تطيروا مطارنا بسبب إدخال السلاح، فليتحرر المطار من قبضة الدولة".

وفي وقت لاحق، أفادت الوكالة اللبنانية بأن "الهجوم السيبراني الذي تعرضت له شاشات المغادرة والوصول في المطار، أدى إلى تعطل نظام تفتيش الحقائب bhs، وأن فصيلة التفتيشات في قوى الأمن الداخلي في المطار تعمل على تطبيق الخطة البديلة، وابقاء الحركة طبيعية في المطار مع كافة الأجهزة الأمنية والإدارية العاملة في المطار".

وذكرت قناة LBCI Lebanon News اللبنانية، في منشور عبر حسابها على منصة "إكس"، أن "مديرية المخابرات في الجيش وشعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي، بدأتا التحقيقات التقنية لمعرفة الجهة التي تقف وراء قرصنة نظام العمل في مطار رفيق الحريري الدولي".

وتحدثت وسائل إعلام لبنانية ومستخدمون على منصة "إكس"، تويتر سابقا، عن أن مجموعة مجهولة تطلق على نفسها اسم "جند الرب"، عملت على "قرصنة شاشات مطار بيروت الدولي، وبثت رسائل ضد حزب الله وإيران".