قد يصيبك بالأرق ويمنعك الاسترخاء.. أسباب ألم الساق قبل النوم وطرق العلاج

منذ 3 أشهر 48

على الرغم من أن التعايش مع ألم الساقين مؤلم، فإنه غير ضار بشكل عام، ولكنه قد يزعج الشخص ويمنعه من النوم بصورة طبيعية، وقد يصيب الشخص بالأرق المستمر لحين زواله.

فيما يلي نستعرض أسباب ألم الساق قبل النوم، والمؤشرات الصحية لتلك المشكلة، وما إن كان من الممكن علاجه أو منع احتمالات حدوثه.

ألم الساق قبل النم قد يحرمك من الراحة - ShutterStockألم الساق قبل النم قد يحرمك من الراحة – ShutterStock

تعريف ألم الساق قبل النوم

تشنجات الساق الليلية هي شعور بالشد والانزعاج الشديد في الساقين الذي يحدث عادة في الليل وقبل النوم على وجه الخصوص. يمكن أن تستمر تلك التشنجات من عدة ثوان إلى عدة دقائق. إذا كان التقلص العضلي شديداً، فقد تظل آلام العضلات مستمرة بشكل متفاوت لعدة أيام.

تختلف تشنجات الساق عن متلازمة تململ الساقين أو "التنميل". صحيح أن كليهما يحدث في الليل وقبل النوم، لكن متلازمة تململ الساقين تسبب عدم الراحة، والحاجة إلى التحرك وليس شعوراً بتقلصات مؤلمة في العضلات.

بقدر ما قد تؤلم وتسبب الأرق، لكن تشنجات الساق غير ضارة.

تقلصات الساق الليلية أسبابها وعوامل الخطر

لا يعرف الخبراء السبب الدقيق لتشنجات الساق الليلية. يمكن أن تحدث لأن الأعصاب ترسل إشارات خاطئة إلى العضلات. على سبيل المثال، قد يطلب عقلك بشكل خاطئ من الساق أن تتحرك خلال وقت الحلم. يؤدي ذلك إلى إرباك عضلات ربلة الساق، ويسبب انقباضها والألم المفاجئ.

ومع ذلك، في معظم الأوقات، لا يمكن تحديد سبب واضح لتشنجات الساق الليلية. بشكل عام، من المحتمل أن تكون تشنجات الساق الليلية مرتبطة بإجهاد العضلات ومشاكل الأعصاب.

يزداد خطر الإصابة بتشنجات الساق الليلية مع تقدم العمر. كما تزداد احتمالية إصابة النساء الحوامل بتشنجات الساق الليلية أكثر من غيرهن.

من المعروف أن العديد من الحالات، مثل الفشل الكلوي وتلف الأعصاب السكري، تسبب ألم الساق قبل النوم أيضاً.

يوضح موقع Mayo Clinic للصحة والمعلومات الطبية، أن الأشخاص الذين يتناولون أدوية معينة، مثل بعض مدرات البول، قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بألم الساق قبل النوم، على الرغم من أنه من غير المعروف ما إذا كان هناك اتصال مباشر.

أحياناً يتم الخلط بين متلازمة تململ الساقين (RLS) وتقلصات الساق الليلية، لكنها حالة منفصلة. بشكل عام، الألم ليس سمة رئيسية لمتلازمة تململ الساق، على الرغم من أن بعض الناس يصفون متلازمة تململ الساق بأنها مؤلمة وتسبب التشنجات لهم.

يجب مراجعة الطبيب عند تكرار المشكلة - ShutterStockيجب مراجعة الطبيب عند تكرار المشكلة – ShutterStock

حالات طبية قد تسبب ألم الساقين قبل النوم

تحدث تشنجات الساق أحياناً دون سبب، ولكن في أحيان أخرى قد تكون علامة أو عرضاً لحالة صحية. إذا كنت تعاني من أي من الحالات التالية، فمن المحتمل أن تكون تشنجات ساقك نتيجة لتلك الحالة.

ضع في اعتبارك أيضاً أنه إذا كنت لا تعرف بالفعل ما إذا كان لديك أي من هذه الحالات، فقد تكون تشنجات ساقك علامة على إصابتك التي تستلزم الحصول على رعاية طبية لتشخيص الحال.

ومن الحالات الصحية أو التغيرات الجسدية التي تؤدي للحالة، وفقاً لموقع Cleveland Clinic للمعلومات الطبية:

  • الجفاف وعدم وجود كمية كافية من الماء بالجسم.
  • الحمل والتغيرات الهرمونية والجسدية المترتبة على الحمل.
  • مرض ALS أو التصلب الجانبي الضموري.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية: أمراض القلب الناتجة عن جلطات الدم أو الأوعية الدموية المريضة. أيضاً مرض الشريان التاجي، وفيه يحدث ضيق أو انسداد للشرايين التاجية.
  • تليف الكبد وحالات تندُّب الكبد.
  • داء السكري: وذلك لأنه مرض يمنع الجسم من استخدام الطاقة بشكل صحيح من الطعام الذي يتم تناوله.
  • القدم المسطحة، وعدم وجود القوس الداعم في القدم.
  • نقص البوتاسيوم في الدم.
  • الفشل الكلوي وغسيل الكلى: وهي أي حالة لا تعمل فيها إحدى الكليتين أو كلتاهما بشكل صحيح.
  • هشاشة العظام ومرض المفاصل التنكسية: مثل تآكل الغضروف الذي يحمي العظام. أيضاً، ضيق القناة القطنية: أي حدوث ضيق في القناة الشوكية في أسفل الظهر.
  • مرض باركنسون: وهو اضطراب حركي عصبي.
  • مرض الشريان المحيطي وضيق الشرايين. أيضاً، اعتلال الأعصاب المحيطية: تلف أو خلل في واحد أو أكثر من الأعصاب.
  • يمكن أن تتسبب علاجات السرطان، مثل العلاج الكيميائي، في تلف الأعصاب، مما قد يؤدي إلى تقلصات وألم بالساق بشكل عام.
  • الدورة الشهرية والحمل أو المرور بمراحل سن انقطاع الطمث.
تشنجات الساقين قبل النوم شائعة ولا تُعد خطيرة - ShutterStockتشنجات الساقين قبل النوم شائعة ولا تُعد خطيرة – ShutterStock

علاج ألم الساق قبل النوم

على الرغم من أن تقلصات الساق في الليل يمكن أن تكون مؤلمة ومزعجة، فإنها ليست خطيرة في العادة. معظم الأشخاص الذين يعانون منها لا يحتاجون إلى علاج طبي.

ومع ذلك، يوضح موقع Healthline للصحة والطب، يمكنك تجربة ما يلي في المنزل لمحاولة تخفيف التقلصات:

  1. تدليك الساقين: قد يساعد فرك العضلات المصابة على الاسترخاء. فقط استخدم إحدى يديك أو كلتا يديك لفرك العضلات بلطف وتفكيكها.
  2. تمارين التمدد: إذا كان التقلص في ربلة الساق، يُنصح بفرد الرجلين. ثم يتم ثني القدم بحيث ترفع في مواجهة الجسم وتتوجه أصابع القدم قرب الجسم قدر الممكن.
  3. استخدام الحرارة: يمكن للحرارة أن تهدئ العضلات المشدودة. ببساطة ضع منشفة ساخنة أو زجاجة ماء ساخن أو وسادة تدفئة أو قربة مياه على المنطقة المصابة. قد يساعد أيضاً أخذ حمام دافئ.

إذا كانت التقلصات المتكررة تعيق النوم بشكل يومي، يجب تحديد موعد مع الطبيب المتخصص، الذي سيقوم بالتحقيق في الأسباب الكامنة وراء المشكلة ووصف المسكنات ومرخيات العضلات المناسبة لمنع التشنجات.