في قمة الـ5 أهداف.. سيتي ونونيز يقهران ليفربول ويقصيانه من كأس الرابطة

منذ 1 شهر 39

الخميس، 22 ديسمبر 2022 - 23:59

كتب : FilGoal

إرلينج هالاند - مانشستر سيتي وليفربول

تأهل مانشستر سيتي إلى ربع نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة عقب فوزه على ليفربول بثلاثة أهداف لهدفين اليوم الخميس.

واستضاف سيتي منافسه ليفربول في ملعب الاتحاد ضمن منافسات دور الـ16.

افتتح إرلينج هالاند أهداف المباراة في الدقيقة العاشرة.

وأدرك فابيو كارفاليو التعادل لليفربول عقب 10 دقائق فقط.

وأضاف رياض محرز الهدف الثاني للسيتي في الدقيقة 47.

لكن عقب دقيقة واحدة فقط أدرك ليفربول التعادل مجددا عن طريق محمد صلاح.

وفي الدقيقة 58 سجل ناثان أكي هدفا ثالثا لسيتي ضمن به انتصار فريقه.

وشهدت المباراة إهدار داروين نونيز مهاجم ليفربول لثلاثة أهداف محققة من انفرادات تامة لكنه في كل مرة كان يسدد الكرة خارج الملعب.

وبذلك اكتمل عقد المتأهلين إلى ربع نهائي كأس الرابطة بعد فوز سيتي وسبقه كل من ليستر سيتي ونيوكاسل وساوثامبتون وولفرهامبتون ونوتنجهام فورست وتشارلتون أثليتك ومانشستر يونايتد.

ويعد سيتي هو ثاني أكثر المتوجين بكأس الرابطة بواقع ثماني مرات خلف ليفربول صاحب الرقم القياسي بفارق بطولة وحيدة.

وكان آخر تتويج لسيتي يعود لسنة 2021 بعدما توج ست مرات في آخر ثماني سنوات.

أما ليفربول فتوج باللقب آخر مرة الموسم الماضي.

ملخص المباراة

بدأت المباراة سريعا جدا وكاد هالاند يسجل هدفا في الثانية 30 لكن تسديدته الساقطة مرت أعلى المرمى.

ومرر هالاند عرضية زاحفة لكن كول بالمر أهدرها بغرابة بعدما سدد الكرة بعيدا عن المرمى.

وفي الدقيقة العاشرة أرسل دي بروين عرضية قابلها هالاند بتسديدة على الطائر ليعلن عن الهدف الأول لسيتي.

وعقب 10 دقائق مرر جيمس ميلنر تمريرة زاحفة إلى كارفاليو الذي أودع الكرة الشباك بسهولة ليدرك التعادل لليفربول.

وتألق كايمهين كيليهر حارس ليفربول أمام تسديدة قوية من إلكاي جوندوجان بعد عرضية جميلة زاحفة من دي بروين.

وكاد ناثان أكي يسجل هدفا ثانيا لسيتي برأسية لكن كيليهر تصدى له.

وانطلق نونيز داخل منطقة جزاء سيتي لكن تسديدته ذهبت بعيدة عن المرمى.

ومع بداية الشوط الثاني وبالتحديد في الدقيقة 47 تسلم محرز الكرة بعد تمريرة طولية من رودري وسدد بيسراه في الشباك ليعلن عن الهدف الثاني لسيتي.

وفور استئناف اللعب بدقيقة واحدة فقط ومن هجمة سريعة انطلق داروين نونيز ومرر عرضية أرضية لصلاح الذي قابلها بتسديدة في الشباك ليدرك التعادل مجددا لليفربول.

وفي الدقيقة 58 أرسل دي بروين عرضية قابلها أكي برأسية قوية سكنت الشباك ليعلن عن الهدف الثالث لسيتي.

وكاد نونيز يدرك التعادل للمرة الثالثة لليفربول لكنه أهدر انفرادا تاما وسدد الكرة خارج الملعب.

وشتت فابينيو الكرة بجسده قبل أن تسكن المرمى إثر تسديدة قوية من دي بروين، وتابعها فيل فودين بتسديدة أخرى لكن حارس ليفربول تصدى له.

لم يحدث جديد لتنتهي المباراة بفوز سيتي وتأهله لربع النهائي.