في أول زيارة.. الأسد وقرينته يتفقدان مصابي الزلزال في مستشفى حلب الجامعي

منذ 1 سنة 191

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— زار الرئيس السوري بشار الأسد وقرينته، أسماء الأسد، الجمعة، المصابين بسبب الزلزال المدمر في مستشفى حلب الجامعي، بحسب خبر نشرته وكالة الأنباء الرسمية السورية "سانا" وأرفقته بعدة صورة للزيارة.

وأظهرت الصور الأسد وقرينته أسماء الأسد يتفقدان المصابين في عدد من أجنحة المستشفى ويتحدثان معهم ومع ذويهم بحسب "سانا".

كما ذكر موقع الرئاسة السورية على فيبسوك أن الرئيس بشار الأسد وقرينته أسماء الأسد، تفقدا المصابين في مستشفى حلب الجامعي، في أول زيارة معلنة للمناطق التي ضربها الزلزال.

وفي الوقت نفسه، أعلنت رئاسة مجلس الوزراء السورية، الجمعة، أن "المناطق المتضررة نتيجة الزلزال في محافظات حلب واللاذقية وحماة وإدلب تعتبر مناطق منكوبة وبما يترتب على ذلك من آثار"، بما يعني تزايد اهتمام الحكومة بها وتركيز جهودها عليها في الفترة المقبلة.

وتتواصل في سوريا عمليات البحث عن ناجين أو استخراج جثث القتلى من تحت الأنقاض التي خلفها الزلزال المدمر، الذي ضرب مناطق واسعة في شمال وغرب سوريا وجنوب تركيا بقوة 7.8 درجة على مقياس ريختر، الاثنين الماضي.

بدورها، ذكت "سانا" أن طائرة إيرانية وصلت إلى مطار باسل الأسد الدولي في اللاذقية، الجمعة، وعلى متنها 19 طناً من المساعدات الإغاثية لمتضرري الزلزال.