عماد الدين حسين عن قرار زيادة سعر توريد القمح: أتمنى تكراره مع كل السلع الأساسية

منذ 1 سنة 174

قال الكاتب الصحفى عماد الدين حسين عضو مجلس الشيوخ: "توقفت كثيرا عند زيادة سعر توريد القمح، وهناك الكثيريين ممن تحدثوا ولكن أنا من أهل قرى أسيوط وألمس معاناتهم، وكان من الأولى أن ندعم المزارع المصرى، ونعرف أن مصر تستورد من 50 إلى 55 % من احتياجاتها وهى الدولة رقم واحد في استيراد القمح فى العالم الذى ارتفع سعره على خلفية الأزمة الروسية الأوكرانية في فبرايرا الماضى".

وأضاف خلال مداخلة مع قناة إكسترا نيوز: "عندما تأتى الحكومة وترفع سعر توريد طن القمح فهذا تطور مهم، وتعويم سعر الجنيه المصرى سيؤثر على الفلاحين، وأتمنى أن يتكرر هذا القرار فى كل السلع الأساسية التي نحتاجها ونستوردها، وكلما أعطينا المزارع المصرى مزيد من الدعم كلما أمنا احتياجاتنا".

وتابع: "الذى لفت نظرى أيضًا مزيدا من الإفراجات عن السلع المكدسة في الموانئ، وهذا سيخدم السوق قريبا، وحتى تكون الصورة واضحة هناك سلع كانت موجودة في الموانئ لم يكن هناك مقابل دولارى لها وخصوصا الأعلاف، مما أثر على مستوى الأسعار التي نتمنى أن تعود إلى ما كانت عليه أو أن تعود قريبة منها، وسمعنا تصريحات مهمة من البنك المركزى وهى تصريحات في منتهى الأهمية ستساهم فى انفراجة في بعض السلع التي واجهت مشكلات خلال الفترة الأخيرة".

وأكمل: "نحن نتكاتف جميعا للخروج من الأزمات الراهنة، وهناك قواعد في الاقتصاد وهناك حلول مؤقتة وحلول ناجزة والحكومة تتبنى مبادرات لحلحلة الأزمات مثل مبادرة أزرع، والمبادرات التى تستهدف مجالى الزراعة والصناعة".