عشرات الآلاف يحتجون ليلا رفضا لتشريع "الإصلاحات القضائية" في إسرائيل

منذ 1 سنة 182

القدس (CNN)— قال خبير الحشود عوفر غرينبويم ليرون لشبكة CNN، إن حوالي 160 ألف شخص تظاهروا في تل أبيب، ليلة السبت، احتجاجًا على خطط الحكومة الإسرائيلية لإضعاف النظام القضائي في البلاد، في واحدة من أكبر المظاهرات حتى الآن ضد التشريع.

واعتمد ليرون، الرئيس التنفيذي لشركة Crowd Solutions، المتخصصة في الحشود في الأحداث والأماكن، في تقديره على صور الطائرات بدون طيار في الساعة 8 مساءً بالتوقيت المحلي.

ويقول منظمو الاحتجاجات إن 130 ألف شخص إضافي احتجوا في مظاهرات أخرى في جميع أنحاء البلاد، ليلة السبت. وكانت الأرقام الواردة من المنظمين أعلى من تقديرات الخبراء المستقلين مثل ليرون.

وشهدت تل أبيب ومدن أخرى في جميع أنحاء إسرائيل مظاهرات ضد خطط الإصلاح القضائي على مدى ثمانية أسابيع.

وستمنح حزمة التشريعات البرلمان الإسرائيلي (الكنيست)، سلطة نقض قرارات المحكمة العليا بأغلبية بسيطة. كما تمنح الحكومة سلطة تسمية القضاة، والتي تتم حاليا من خلال لجنة مكونة من قضاة وخبراء قانونيين وسياسيين.

وتم تمرير مشاريع القوانين التي تسمح للكنيست بإلغاء قرارات المحكمة العليا وإلغاء سلطة المحكمة في الحكم على التعيينات الحكومية، بالقراءة الأولى، الأربعاء.

ويتهم منتقدون نتنياهو بالضغط لإقرار التشريع من أجل تفادي محاكمات الفساد التي يواجهها حاليا، في حين نفي نتنياهو ذلك، قائلا إن المحاكمات تنهار من تلقاء نفسها، وإن التغييرات ضرورية بعد تجاوز قضائي من قبل قضاة غير منتخبين.

ويعتقد اثنان من كل ثلاثة إسرائيليين أنه يجب أن يكون للمحكمة العليا سلطة إلغاء القوانين التي تتعارض مع القوانين الأساسية لإسرائيل، وذلك حسب استطلاع للرأي أجري، الأسبوع الماضي.