طالب الطب يلحق بصديقه المتوفى بسبب انقلاب سيارة بهما على الصحراوى في الشرقية

منذ 2 أشهر 14

الجمعة، 02 ديسمبر 2022 02:46 م

طالب الطب يلحق بصديقه المتوفى بسبب انقلاب سيارة بهما على الصحراوى في الشرقية الطالب المتوفي

الشرقية فتحية الديب

ارتفع عدد ضحايا حادث انقلاب سيارة ملاكي على طريق مصر – الإسماعيلية الصحراوي، بالقرب من مطلع الطريق الإقليمي، في الاتجاه المؤدي إلى محافظة القاهرة، وذلك بوفاة أحد المصابين أحمد إبراهيم، طالب بالفرقة الأولى بكلية الطب البيطري، بعد ساعات من مصرع صديقه في الحادث الذي تعرضا سويا له، لترتفع حصيلة وفيات الحادث إلى شابين اثنين.

وتبين وقوع الحادث بسبب السرعة الزائدة، وأسفر عن وفاة شاب فور وقوع الحادث، فيما أصيب اثنان آخران، تم نقل أحدهما إلى المركز الطبي العالمي لكنه فارق الحياة قبل قليل متأثرًا بإصابته، والمصاب الآخر تم نقله إلى مستشفى ابن سينا في مدينة العاشر من رمضان في محافظة الشرقية، قبل تحويله إلى مستشفى العاشر من رمضان الجامعي لخطورة حالته، ولا يزل يتلقى العلاج.

وتلقى اللواء محمد صلاح، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء محمد الجمسي، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ بوقوع حادث انقلاب سيارة ملاكي وتهشمها بالكامل في طريق مصر – الإسماعيلية الصحراوي، وذلك بالقرب من مطلع الطريق الإقليمي في الاتجاه المؤدي إلى مدينة العاشر من رمضان، في نطاق مدينة العاشر من رمضان.

بالانتقال والفحص تبين من التحريات الأولية وقوع الحادث بسبب السرعة الزائدة، ما أسفر عن مصرع الشاب علي محمد عي علي السيد، طالب في جامعة بدر بالفرقة الأولى بكلية الفنون التطبيقية، وإصابة كلا من: أحمد إبراهيم، الذي كان يقود السيارة، طالب في جامعة الملك سلمان بالفرقة الأولى في كلية الطب البيطري، أصيب بكسر في العمود الفقري واشتباه ما بعد الارتجاج، وتوفى قبل قليل في المركز الطبي العالمي متأثرًا بغصابته، فيما أسفر الحادث كذلك عن إصابة عبدالرحمن تامر، بكسر واشتباه ارتجاج بالمخ، وتم نقله إلى مستشفى ابن سينا في مدينة العاشر من رمضان، قبل تحويله إلى مستشفى العاشر من رمضان الجامعي لخطورة حالته.

وتم التحفظ على جثة المتوفيين تحت تصرف جهات التحقيق، التي صرحت بالدفن وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة وملابساتها وكيفية حدوثها، وتم رفع آثار الحادث وتسيير الحركة المرورية.