شاهد: ممثلو الأديان في فرنسا يحتجون على مشروع خط أنابيب النفط لشركة توتال في أوغندا

منذ 1 سنة 125

تجمع ممثلو الديانات الإسلامية واليهودية والكاثوليكية والبروتستانتية والبوذية في فرنسا احتجاجاً على مشروع خط أنابيب النفط لشركة توتال الفرنسية في أوغندا، ونظموا ما أطلقوا عليه بـ "العصيان المدني بين الأديان" والذي جاء بناءً على دعوة الجمعية البيئية "الإيمان الأخضر والروحانيات المتمردة على الانقراض".

وأشار المحتجون إلى أن تحركهم يهدف إلى الحفاظ على الطبيعة والمناخ واحترام حقوق الإنسان والتنوع البيولوجي. وكذا التضامن مع ما يحدث شرق إفريقيا. وأكد المشاركون أنهم يرغبون في حماية الكوكب وأن حياة البشر أغلى من أموال وأرباح مشاريع النفط.