شاهد: سوناك يغادر مسرعا من اجتماع قمة المناخ بمصر لسبب مجهول

منذ 2 أشهر 29

بقلم:  يورونيوز  •  آخر تحديث: 08/11/2022 - 12:30

رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك يتحدث خلال قمة المناخ للأمم المتحدة COP27، في شرم الشيخ، مصر، الاثنين 7 نوفمبر 2022

رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك يتحدث خلال قمة المناخ للأمم المتحدة COP27، في شرم الشيخ، مصر، الاثنين 7 نوفمبر 2022   -   حقوق النشر  Nariman El-Mofty/AP..

في حادثة غريبة، خرج رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك مسرعا بشكل مفاجئ من اجتماع قمة المناخ COP27 في شرم الشيخ بمصر، الإثنين، ما جعل الحاضرين والإعلاميين في حيرة من أمرهم.

وتم تداول مقطع فيديو على نطاق واسع يظهر قيام مساعدي سوناك بإخراجه من غرفة الاجتماعات قبل أن يلقي خطابه في مؤتمر أطراف اتفاقية ​الأمم المتحدة​ الإطارية لتغير المناخ.

وقال الصحفي البريطاني، ليو هيكمان، في مجموعة من التغريدات على تويتر إن أحد المساعدين همس في أذن سوناك لأكثر من دقيقة، لكن رئيس الوزراء البريطاني ظل في مكانه. ومع ذلك، صعد مساعد آخر إلى المنصة وطلب منه المغادرة. 

ولا يُعرَف حتى الآن المعلومات التي تلقاها سوناك من مساعديه والتي جعلته يغادر قمة المناخ بسببها. 

وبعد فترة، عاد سوناك مجددا وكأن شيئا لم يحدث ليلقي خطابا أعلن فيه أن بريطانيا لا تزال ملتزمة بالتبرع لصندوق تغير المناخ، وأنها ستعمل بجدية لمضاعفته بحلول عام 2025، أي ما يعادل 1.5 مليار إسترليني.

وفي أول ظهور دولي له منذ أن أصبح رئيسا للوزراء في بريطانيا، قال سوناك إن الحرب كانت السبب وراء اتخاذ إجراءات عاجلة بشأن قرارات تغير المناخ "يمكننا أن نترك لأطفالنا كوكبا أكثر اخضرارا ومستقبلا أكثر ازدهارا.. لا يزال هناك مجال للأمل".

وقد افتتح مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ، الذي يشار إليه عادة باسم مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ COP27، في منتجع شرم الشيخ المصري، الأحد.

ومن المقرر أن يعقد سوناك اجتماعات مع زملائه من قادة العالم لمناقشة شراكات جديدة حول أمن الطاقة والتكنولوجيا الخضراء وحماية البيئة، فضلا عن إعلان مزيد من التمويل للحفاظ على الغابات المطيرة الاستوائية المهددة ودعم البلدان التي تقف على خط المواجهة في تغير المناخ.