سيدة تبحث عن نفقة المتعة منذ 4 سنوات بسبب تعنت مطلقها.. تفاصيل

منذ 1 شهر 46

"4 سنوات مرت على طلاقى غيابياً من زوجي دون أن يسدد لى جنيها واحد، لتتراكم عليه أقساط نفقة المتعة بإجمالي مليون و250 ألف جنيه، ومتجمد نفقات أولادي 350 ألف جنيه عن السنوات السابقة، بخلاف متجمد أجر مسكن بإجمالي 480 ألف، ورغم يسار حالته واصل تعنته ورفض سداد مستحقاتي"..كلمات جاءت على لسان مطلقة أمام محكمة الأسرة بالقاهرة الجديدة، اتهمت زوجها السابق بالتحايل لسرقة حقوقها وحرمانها من النفقات، ورفضه تنفيذ الأحكام القضائية، وتعرضها للتهديد على يديه.

وتابعت:" تهرب طليقي من السداد وحرم أبنائه من حقوقهم، وتحايل لإثبات عدم قدرته على السداد، وألحق بي أضرار مادية كبيرة بسبب تخلفه عن السداد وتركي أستدين من أهلي لأرعي أولادي، وشهر بسمعتي ورفض رد حقوقي الشرعية المسجلة بعقد الزواج وتزوج وعاش حياتي ".

وأشارت:"تحفظ زوجي السابق علي حقوقي عقاباً لى على عدم تحمل عنفه، مما دفعني لإثبات تطليقه لي غيابياً، واعتياده ضربي والإساءة لي، بخلاف تعسفه ورفضه تنفيذ الأحكام القضائية فلم أحصل على جنيه واحد منذ طلاقنا حتي مصوغاتي ومنقولاتي بددهم للانتقام مني، وهددني بالرسائل وسبنى وقذفنى بأبشع الاتهامات".

يذكر أن قانون الأحوال الشخصية نص على أن نفقة الصغار على أبيهم حتى بلوغهم السن القانونى للتكفل بأنفسهم، وذلك بعد ثبوت أنه قادر على سداد ما يحكم به، بجميع طرق الإثبات وتقبل فى ذلك التحريات الإدارية وشهادة الشهود.