سوليفان: بايدن طالب بإطلاق سراح علاء عبد الفتاح.. فهل يستجيب الرئيس السيسي؟

منذ 1 سنة 103

بقلم:  يورونيوز  •  آخر تحديث: 12/11/2022 - 11:15

الرئيسان المصري عبد الفتاح السيسي والأمريكي جو بايدن في شرم الشيخ بمصر 11/11/2022

الرئيسان المصري عبد الفتاح السيسي والأمريكي جو بايدن في شرم الشيخ بمصر 11/11/2022   -   حقوق النشر  REUTERS

قال مستشار الأمن القومي الأميركي جاك سوليفان إن الرئيس جو بادين بحث قضية الناشط السياسي المصري السجين علاء عبد الفتاح وطالب بإطلاق سراحه، تصريحات سوليفان جاءت للوفد الصحفي الأميركي المرافق للرئيس في جولته الخارجية وهم في طريقهم إلى كمبوديا لحضور قمة آسيان، واضاف سوليفان أن الرئيس بايدن وجه فريقه للعمل مع المصريين في عدد من القضايا المحددة، بينها حالة علاء عبد الفتاح.

وكان البيت الأبيض قال إن الرئيس الأمريكي جو بايدن أثار قضية حقوق الإنسان في اجتماعه أمس الجمعة مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على هامش مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ (كوب27) في مصر.

وأضاف البيت الأبيض في بيان "الرئيس أثار أهمية حقوق الإنسان واحترام الحريات الأساسية".

كما جاء في البيان أن بايدن والسيسي أكدا التزامهما بالتصدي لأزمة تغير المناخ وناقشا مجموعة من القضايا من بينها الحرب في أوكرانيا والأمن الغذائي.

وتثير قضية الناشط السجين علاء عبد الفتاح وغياب المعلومات وتردي صحته بحسب منظمات حقوقية وعدم سماح السلطات لأهله ومحاميه بزيارته ورؤيته، قلقا بعدما بدأ إضرابا عن الطعام قبل سبعة أشهر.

وقالت النيابة العامة المصرية الخميس إن "العلامات الحيوية" للمعارض المسجون "طبيعية"، وأن "حالته الصحية جيدة" و"لا تستدعي نقلَه إلى المركز الطبي" وسط مخاوف متزايدة على حياته.

وردت أخته منى سيف عبر فيسبوك معتبرة أن البيان الرسمي "كذب بيّن"، مضيفة أن السلطات ستتدخل بالقوة لوقف إضرابه "حتى لا يموت بين أيديهم".

وكانت والدته ليلى قد علمت من سلطات سجن وادي النطرون (100 كيلومتر شمال القاهرة) أن "علاء اتخذ معه اجراءات طبية بعلم جهات قانونية".

وأكد السيسي خلال لقاء مقتضب مع الضيف الأميركي على أن مصر أطلقت استراتيجية لحقوق الإنسان ولديها لجنة للعفو الرئاسي للنظر في القوائم التي تستحق الإفراج، فضلا عن إطلاقه مبادرة للحوار الوطني بحسب الرئيس المصري‭‭.‬‬

من جهتها قدمت عائلة السجين السياسي المصري البريطاني علاء عبد الفتاح، طلبا رسميا الجمعة عفوا رئاسيا للإفراج عنه.