رئيسا الصين وسوريا يوقعان اتفاقية التعاون الاستراتيجي بين البلدين.. وهذا ما قاله الأسد

منذ 6 أشهر 70

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – وقع الرئيس الصيني شي جين بينغ ونظيره السوري، بشار الأسد، اتفاقية " التعاون الاستراتيجي السوري -الصيني"، وذلك خلال لقاء جمعهما على هامش زيارة الأسد إلى الصين، الجمعة، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا).

وتم توقيع 3 وثائق تعاون بين الجانبين، أولها اتفاق تعاون اقتصادي، وثانيها مذكرة تفاهم مشتركة للتبادل والتعاون في مجال التنمية الاقتصادية، وثالثها مذكرة تفاهم حول السياق المشترك لخطة تعاون في إطار مبادرة الحزام والطريق. 

وقال الأسد خلال لقائه بالرئيس الصيني: "أعبر عن سعادتي لزيارتنا للصين التي تقف مع القضايا العادلة للشعوب، منطلقة من المبادئ القانونية والإنسانية والأخلاقية، التي تشكل أساس السياسة الصينية في المحافل الدولية والمبنية على استقلال الدول واحترام إرادة الشعوب".

وأردف الرئيس السوري قائلا: "نتطلع بأمل لدور الصين البناء على الساحة الدولية، ونرفض كل محاولات إضعاف هذا الدور، عبر التدخل في شؤون الصين الداخلية أو محاولات خلق توتر في بحر الصين الجنوبي أو في جنوب شرق آسيا".

وأشار الأسد إلى أهمية الزيارة نظرا لـ"توقيتها وظروفها" ورأى أنها تأتي في وقت يتشكل فيه "عالم متعدد الأقطاب سوف يعيد للعالم التوازن والاستقرار"، على حد قوله.

وبدأ الأسد، الخميس، زيارة إلى الصين برفقة زوجته أسماء الأسد وعدد من الوزراء والمسؤولين المقربين منه، في أول زيارة إلى هذا البلد منذ عام 2004.