حزب الريادة عن واقعة التوكيلات المزورة: جريمة ويجب ملاحقة المتورطين بها

منذ 7 أشهر 74

قال كمال حسنين، رئيس حزب الريادة، إن تحرير توكيلات مزورة من قبل أنصار أحد المرشحين المحتملين للانتخابات الرئاسية المقبلة، جناية وجريمة يجب على الجهات المعنية ملاحقة كل من تورط في ارتكابها وتقديمهم للقانون، لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحقهم، مقدماً الشكر لوزارة الداخلية حول ضبط المتورطين في هذه الجريمة، من أجل الحفاظ على العملية الانتخابية التي تسير على الطريق الصحيح.

وأوضح رئيس حزب الريادة، خلال تصريحات خاصة له اليوم، أن كل من يرتكب جريمة عليه اتخاذ العقوبة التي نص عليها القانون، ولن يُفلت أحد من العقاب، مؤكدًا أن جميع المرشحين المحتملين للانتخابات الرئاسية قد تمكنوا من استيفاء الأوراق والمستندات المطلوبة منهم لخوض الانتخابات الرئاسية، دون أن يواجهوا أية صعوبات أو عراقيل، وخير دليل على ذلك تقدم المرشح الرئاسي المحتمل فريد زهران، رئيس الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، بأوراق للهيئة الوطنية للانتخابات، بعد أن نجح في استيفاء كافة الشروط التي أقرتها الهيئة.

وأكد "حسنين" أن المرشح المحتمل الدكتور عبد السند يمامه، رئيس حزب الوفد، قد نجح في استيفاء كافة أوراقه والمستندات المقررة، دون أن يواجه أية صعوبة في خطوات التقديم، وهذا دليل أن كافة المرشحين المحتملين للانتخابات الرئاسية، يخوضوا المعركة الانتخابية بكل نزاهة دون ارتكاب جرائم تزوير تستهدف تشويه المشهد الانتخابي.